يفترض أن تدخل اليوم شاحنات محمّلة بالطحين الى بلدة مضايا في ريف دمشق والى مدينتي كفريا والفوعة المحاصرتين في ريف إدلب الشمالي برعاية الامم المتحدة والصليب الاحمر الدولي.

وتأتي هذه الخطوة بعد ادخال مساعدات إنسانية يوم الاثنين الماضي إلى البلدات الثلاث. إلى ذلك، خرج من بلدة مضايا 378 مدنياً بينهم حالات مرضية وحالات حرجة يوم الاثنين، وقد التحق 84 شاباً ممن خرجوا من بلدة مضايا بالدفاع الشعبي، الرديف للجيش السوري.