السفير السوري والنائب الأردني «المعارض»

  • 2
  • ض
  • ض

2 تعليق

التعليقات

  • منذ 5 سنوات فريد عصرو فريد عصرو:
    ‫الجهالة و السطحية
    ‫النائب حر في ما يقول و يعني قي الجملة الاولى. أما قسمه بعدم بقاء الأسد عليها فهذا بديهي جداً و هو كلام يدل على فقد التوازن و المنطق والأهم الجهل و السطحية في التخطيط والمواجهة. ببسطة يمكن لأي إنسانان يقسم بعدم بقاء اأي إنسان آخر على ارض بلاد الشام او بالاحرى على الكرة الأرضية. .. ان تعتبر بقاء الأسد حرام هذا حقك وأتمنى ان تكون وجهة نظرك من بنات افكارك.. لكن المقياس الذي استخدمته اقل ما يقل فيه انه تافه فاشل لا يمت بالمنطق بشيء. بنفس المقياس يمكن لكل مسلم او حتى انسان شريف في الارض ان يقول ان نبقاء تنياهو على الارض حرام... أخيراً هل يستطيع هذا البطل الشريف الحر الكريم الغيور المناضل ان يقول نفس الكلام على فلسطين و نتنياهو مثلا؟؟؟ و هما بوجهة نظر كل المسلمين يستحقان اكثر من هذا التعبير
  • منذ 5 سنوات صالح صالح:
    ‫الباديء أظلم
    ‫كان حريا بالنائب عبيدات أن يحترم نفسه وألا يتدخل في شؤون الدولة السورية الشقيقة إلا إذا كان لديه شيء مناسب ومحترم ليقوله. أما أن يخرج علينا بعملية ردح نسائية فظيعة وارتكاب أخطاء معيبة بحق رئيس دولة شقيقة فهو أمر غير مقبول. وعلى الباديء بالردح أن يتحمل العواقب، فالعين بالعين والسن بالسن والباديء أظلم. والجميع قادر على الردح حين يتعلق الأمر بالدفاع عن أوطانهم ورؤسائهم وشعوبهم.