قالت مصادر مطلعة إن روسيا كثفت في الاسابيع القليلة الماضية إمدادات العتاد العسكري لسوريا، بما في ذلك عربات مدرعة وطائرات من دون طيار وقنابل موجهة.

ونقلت وكالة «رويترز» عن مصادر عدة ان «قوات النظام تسلمت منذ كانون الاول شحنات من الاسلحة والإمدادات العسكرية الاخرى، منها طائرات بدون طيار». وقال مصدر أمني في الشرق الاوسط للوكالة: «تنقل عشرات من طائرات انتونوف 124 الروسية مدرعات واجهزة مراقبة ورادار وانظمة حرب الكترونية وقطع غيار لطائرات الهليكوبتر واسلحة متنوعة منها قنابل موجهة».

وأضاف المصدر الذي طلب عدم نشر اسمه «يقوم مستشارون روس وخبراء من الاستخبارات بتشغيل طائرات استطلاع من طراز يو. ايه. في على مدار الساعة لمساعدة القوات السورية على رصد مواقع المعارضين، وتحليل قدراتهم وشن هجمات دقيقة بالمدفعية والقوات الجوية ضدهم».
واكد مصدر من قطاع صناعة الاسلحة الدولي على علم بتحركات الاسلحة في الشرق الاوسط أن «هناك زيادة في الإمدادات العسكرية، بما في ذلك الطائرات من طراز يو.ايه.في». وقال المصدر: «العتاد يدخل سوريا، وروسيا إما تمدها بذلك او تشتريه لحسابها من مناطق على البحر الاسود، مثل بلغاريا ورومانيا او اوكرانيا، حيث يوجد فائض في المخزونات».
(رويترز)