اشتعلت المعارك بين «النصرة» و«الدولة الإسلامية في العراق والشام» في محافظة دير الزور (شرق سوريا)، التي شهدت استنفاراً منذ بدء معارك المعارضة في حلب. وسيطرت «النصرة» على بلدة خشام في المحافظة بعد معارك ضارية مع «داعش». من جهة أخرى، صعّد الجيش عملياته العسكرية ضد التنظيمات المسلحة في كل من الحويقة والرشدية، أهم معاقل المسلحين. ويبسط الجيش سيطرته على الجهة الغربية من المحافظة، ويسيطر على مبنى المحافظة ومراكز أمنية.


كذلك فإنه لم يفقد السيطرة على مطار دير الزور العسكري ذي الأهمية الاستراتيجية غربي المدينة، فيما تنتشر جماعات مسلحة في الجهة الشرقية من المحافظة والمحاذية للحدود مع العراق. ووصلت أمس دفعة من جرحى الجيش في «الفرقة 17» في الرقة إلى دير الزور بعد حصار لقاعدتهم استمر 11 شهراً.
(الأخبار )