ارتفعت البورصة المصرية إلى أعلى مستوياتها في 44 شهراً، أمس، بعدما وافق الجيش على ترشيح وزير الدفاع عبد الفتاح السيسي إلى منصب رئيس الجمهورية. ووافق المجلس الأعلى للقوات المسلحة على ترشح المشير السيسي في الانتخابات الرئاسية القادمة،.

وقال مدير المبيعات الدولية لدى فاروس للأوراق المالية في القاهرة، محمد رضوان، «لم يعلن السيسي بعد رسمياً ترشحه للرئاسة، لكن جميع الطرق تؤدي إلى هذا الاتجاه باعتباره مطلباً شعبياً»، مضيفاً «يشعر الناس بمزيد من الارتياح للسيسي كرئيس عن أي شخص آخر، نظراً إلى الإحساس بالاستقرار».

وتدعمت المعنويات أيضاً بقول وزير المالية أحمد جلال إن الحكومة الانتقالية ستطلق قريباً الحزمة الثانية من التحفيز، وهي مثل الحزمة الأولى تقريباً، وقوامها 30 مليار جنيه (4.3 مليارات دولار).
(رويترز)