دعا رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، الشيخ يوسف القرضاوي، السعودية إلى وقف دعمها للسلطات المصرية المدعومة من القوات المسلحة، واتهمها باستخدام أموال المملكة في قتل المصريين المحتجين على إطاحة الرئيس الإسلامي محمد مرسي، المنتخب في تموز الماضي.


وقال القرضاوي الذي يعدّ من أئمة المذهب السنّي البارزين، «هو أمر مستغرب من الحكومة السعودية. قدّموا المليارات لدعم الانقلاب، وهؤلاء الانقلابيون والله أبعد ما يكونون عن الإسلام، لا تربطهم بدول الجوار إلا لغة المصالح والمنافع».
وأضاف القرضاوي إن الجيش المصري بقيادة الفريق أول عبد الفتاح السيسي، المتوقع أن يرشح نفسه رئيساً للبلاد، يستخدم الأموال السعودية في قتل الأبرياء، مؤكداً أن «هؤلاء الحكام يكرهون السعودية ونظام حكمها الذي يرجع إلى الشرع، فهم لا يؤمنون بالشرع ولا بمن يحكمون بالشرع، فليتقّ الله حكام السعودية ومن معهم من أبناء الخليج».
(رويترز)