اتهم «الائتلاف» السوري المعارض «وحدات حماية الشعب» (YPG)، الذراع العسكرية لـ«حزب الاتحاد الديموقراطي» الكردي (PYD)، بتهديد النسيج الوطني السوري، وإثقال مستقبل «الثورة السورية» بأعباء جسام. وفي بيان صدر عن الأمين العام لـ«الائتلاف»، بدر جاموس، أدان «الائتلاف ما تقوم به الوحدات الكردية من قتل للمدنيين وحرق للمنازل في قرية تل براك في ريف الحسكة»، شمال شرق سوريا.


وكانت «الوحدات» الكردية قد سيطرت قبل أيام على قرية تل براك. من جهة أخرى، أدان «الائتلاف»، أيضاً، «ما رواه ناشطون عن أعمال نهب وترويع طاولت المدنيين، واعتداء على حرياتهم في قرية تل معروف في ريف الحسكة»، نفذها عناصر تنظيم «الدولة الإسلامية في العراق والشام».
(أ ف ب)