قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، إن موسكو لن تتدخل في شؤون سوريا الداخلية، بل تقتصر مهمتها على مساعدة دمشق في التغلب على الإرهاب.

وأوضح، خلال لقاء عقده مع طلاب جامعة شمال القوقاز الحكومية، قائلاً: «إننا لا نخطط للتدخل في المسائل المتعلقة بنظام الحكم وحل القضايا التي تواجهها سوريا والدول الأخرى في المنطقة».
وعلى صعيد آخر، قال بوتين إن القيادة التركية ارتكبت خطأً جسيماً بإسقاطها القاذفة الروسية، مؤكداً في الوقت نفسه أن ردّ الفعل الروسي على هذه الجريمة متحفظ جداً.