دعا الأمين العام لمجلس تشخيص مصلحة النظام في إيران محسن رضائي، الإيرانيين إلى الاستعداد لمواجهة الأحداث الجارية في سوريا والعراق، قائلاً إن هناك «عاشوراء جديدة وكربلاء أخرى».

وأوضح، في تصريحات نقلها موقعه الرسمي، خلال زيارة له لإقليم أذربيجان الإيراني شمال غرب البلاد: «كونوا مستعدين، هناك عاشوراء أخرى وكربلاء جديدة في الأفق».

وتابع: «ألا ترون رؤوس مسلم (بن عقيل ابن عم الحسين) وأصحابه على أسنة الرماح في سوريا والعراق؟»، مضيفاً: «يا إخوتي، كونوا على استعداد لما يبدو أنها كربلاء جديدة، القوافل تستعد للتحرك عند انطلاق صفارات الإنذار. هذه المرة حكام إسرائيل الذين يريدون السيطرة على العالم الإسلامي قد باشروا حربهم. هل يمكن لي ولكم أن نقف ونتفرج على هذه الجرائم؟ لا بد من فعل شيء ما، وإذا ما أصدر قائدنا الأمر بالتحرك فيجب أن تكونوا على استعداد».
يشار إلى أن وكالات الأنباء الإيرانية الرسمية لم تنقل تصريحات رضائي، بل أوردت كلمة أخرى له خلال استقباله حشداً من الجنود من محافظة سيستان وبلوشستان.
(الأخبار)