أعلن التلفزيون السوري مساء أمس إسقاط طائرة استطلاع إسرائيلية من نوع «سكاي لارك1» من طراز «روخيف شمايم» فوق محافظة القنيطرة. وأشارت مصادر عسكرية سورية لـ«الأخبار» إلى أنّ المضادات الأرضية السورية في القطاع الشمالي من القنيطرة أسقطت الطائرة صباح أمس، وسقط حطامها جنوب غرب بلدة حضر الواقعة في مقابل بلدة مجدل شمس المحتلة. وقالت مصادر أمنية أخرى إن «جيش العدو يسيّر دائماً طائرات من دون طيّار فوق محافظة القنيطرة انطلاقاً من المحطات الأرضية في مواقعه العسكرية القريبة في الجولان المحتل، لا سيّما تل الفرس».


وذكر التلفزيون السوري أن «الطائرة من صنع شركة البيت الإسرائيلية للإلكترونيات، ويبلغ طولها 200 سنتم وعرضها 312 سنتم ومدى الطيران 20 كيلومتراً، وتتم قيادتها من محطة أرضية».
إلى ذلك، تواصلت المعارك في مدينة عين العرب (كوباني) بين تنظيم «الدولة الإسلامية» و«وحدات حماية الشعب» الكردي. وذكر «المرصد السوري لحقوق الإنسان» المعارض أنّ تنظيم «داعش» نفذ هجوماً في محاولة لاستعادة السيطرة على مبنى المركز الثقافي وسط المدينة.
وفي السياق، شنّت طائرات «التحالف» بقيادة الولايات المتحدة، أمس، 13 غارة على أهداف لتنظيم «الدولة الإسلامية» في العراق و3 غارات في سوريا، باستخدام طائرات قاذفة ومقاتلة. وتركزت الغارات، في سوريا، على مدينة عين العرب (كوباني)، حيث شنّت خمس غارات أول من أمس.
(الأخبار)