أجرى رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، محادثات مع أمير الكويت، الشيخ صباح الأحمد الصباح، تناولت «خطر التنظيمات الإرهابية» وفكرة إنشاء صندوق لإعادة إعمار المناطق التي سيطر عليها التنظيم بعد تحريرها، بحسب مصادر رسمية من الطرفين.

وذكرت وكالة الأنباء الكويتية الرسمية أن العبادي التقى الصباح وبحث معه «العلاقات الثنائية التي تربط البلدين والشعبين الشقيقين وتوسيع سبل التعاون بينهما في المجالات كافة، إضافة الى بحث القضايا ذات الاهتمام المشترك».

كما التقى العبادي نظيره الكويتي الشيخ جابر المبارك الصباح.
وذكر بيان وزعه مكتب العبادي أن المحادثات تناولت خصوصاً «خطر التنظيمات الإرهابية المتمثلة بعصابات داعش على العراق والمنطقة».
وشدد العبادي لمحادثيه في الكويت على «أهمية تعاون دول المنطقة للقضاء على الفكر المنحرف لعصابات داعش لأنه يمثل خطراً على هذه الدول».
وبحسب البيان العراقي، أشار العبادي إلى «أهمية إطلاق مبادرة لإنشاء صندوق لإعمار المناطق المنكوبة في العراق بعد تحريرها من عصابات داعش الإرهابية».
وعن العلاقات الثنائية التي تحسنت بشكل ملحوظ في السنوات الأخيرة، بالرغم من التركة الثقيلة لغزو العراق للكويت في 1990، لفت العبادي الى ان العراق «يسعى الى بناء علاقات متميزة مع دول الجوار والمنطقة والعالم تقوم على أساس التعاون المشترك والاحترام المتبادل وعدم التدخل في الشؤون الداخلية». ودعا إلى «مزيد من التعاون المشترك في جميع المجالات مع دولة الكويت».
(أ ف ب)