دعا وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، الى تسليم المعارضة السورية صواريخ مضادة للطيران، موضحاً في الوقت نفسه أن هذا القرار يعود الى «التحالف الدولي». وقال، في مقابلة مع «شبيغل» تصدر اليوم السبت، «نعتقد أنّ إدخال صواريخ أرض جو سيغير موازين القوى على الأرض»، وردّ بـ«نعم» على السؤال حول ما إذا كان يؤيد تسليم هذا النوع من الأسلحة الى «المتمردين».

وأضاف إن تسليم هذا النوع من الأسلحة «سيتيح للمعارضة المعتدلة وقف حركة المروحيات والطائرات التي تقصفهم وتلقي عليهم المواد الكيميائية»، معتبراً أيضاً أنّ تسليم هذه الصواريخ «غيّر موازين القوى في أفغانستان».
وتابع الجبير «لا بد من درس الأمر بتأنّ، لأن هذه الأسلحة يجب ألا تسقط في الأيدي الخطأ»، مضيفاً «إن قراراً من هذا النوع يجب أن يتخذه التحالف الدولي وليس السعودية». وحول السياسة الروسية في سوريا، قال الوزير السعودي إن الدعم الروسي للرئيس السوري بشار الأسد لن ينقذه على المدى البعيد. وتابع «إن الخيار الآخر هو المضيّ في الحرب وسيهزم بشار الأسد».