أعلن الجيش اليمني و«اللجان الشعبية»، مساء أمس، تدمير زورق حربي ثانٍ تابع للتحالف قبالة سواحل ‏المخاء في محافظة تعز. وكانت الوحدة الصاروخية قد أطلقت صاروخاً موجهاً على سفينة حربية تابعة لـ«التحالف» قبالة ‏سواحل المخاء في وقت متاخر من ليل الجمعة الماضي، وهي السفينة الرابعة التي يتم استهدافها في غضون أسابيع.


وأكد مصدر في «الإعلام الحربي» تدمير زورق حربي ثانٍ أثناء محاولة عدد من الزوارق ‏التابعة للعدوان التقدم باتجاه السفينة الحربية التي تم استهدافها أولاً، بغرض إنقاذها فجر السبت الماضي، ما أدى إلى إصابة الزورق بصاروخ موجه ‏إصابة مباشرة، لترتفع بذلك خسائر العدوان البحرية في غضون أسابيع إلى أربع بارجات وزورقين.

(الأخبار)