رجّح وزير الإعلام السوري، عمران الزعبي، أنّ تكون الجماعات المسلحة في سوريا قد تسلّمت منظومات دفاع جوي من تركيا والسعودية.

وشدد، في حديث لصحافيين روس أمس، على أن أنقرة والرياض تستغلان الحرب في سوريا لصرف النظر عن القضايا الداخلية الحادة التي تواجههما.
وانتقد الزعبي دور التحالف الدولي ضد الإرهاب، قائلاً: «كان مقاتلو داعش يتحركون بمئات السيارات من محافظتي الحسكة ودير الزور نحو مدينة تدمر للاستيلاء عليها، وذلك أمام أعين ما يسمى التحالف ضد الإرهاب، الذي تقوده الولايات المتحدة، ولكن هذا التحالف لم يفعل شيئا لمنعهم من اقتحام المدينة، وذلك يثير تساؤلات جدية بالنسبة إلينا».
وأعلن أن 8000 شاحنة نفط كانت تدخل يومياً إلى الأراضي التركية، متوجهة من المناطق الخاضعة لسيطرة «داعش»، قبل أن تبدأ القوات الجوية الروسية بتنفيذ الضربات ضد التنظيم.