رأى وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو، أمس، أن الثورة التونسية «قد تمثّل نموذجاً تحتذي به بلدان أخرى تسعى إلى الإصلاح، إذا تجنبت المزالق على المسار نحو الديموقراطية».

وأكد داود أوغلو للصحافيين خلال توجهه إلى تونس، أن الحكومة المؤقتة بحاجة إلى إدخال تعديلات دستورية وإقامة مؤسسات لضمان سيادة القانون لمصلحة الانتخابات المقبلة للاطمئنان إلى مرورها بسلاسة، متحدثاً عن وجود «مخاطر لأن كل شيء يحدث بسرعة».
(رويترز)