نتنياهو لروسيا: نواجه تهديداً مشتركاً


أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، خلال لقاء مع مسؤولي عدد من وسائل الإعلام الروسية في موسكو، أن «روسيا وإسرائيل ستواجهان تهديداً مشتركاً إذا حصلت بلدان إسلامية متطرفة» على أسلحة نووية. وأضاف «الآن توجد خطورة كبيرة من بدء تطرف أنظمة إسلامية في الشرق الأوسط»، مشيراً إلى أن «الخطر يهدد ليس فقط إسرائيل بل روسيا أيضاً».
وتابع نتنياهو «لكن سيكون الأمر أشد سوءاً إذا امتلكت أنظمة إسلامية متطرفة أسلحة نووية. سيستهدف الإرهاب الجميع. لذا فإن أهم شيء الآن هو حرمان إيران الحصول على أسلحة نووية». ورفض الاتهامات بأن السياسة الاستيطانية الإسرائيلية تعيق عملية السلام مع الفلسطينيين، وقال إن «المشكلة لا تتمثل في المستوطنات، بل في عدم استعداد (الرئيس الفلسطيني) محمود عباس للاعتراف بدولة إسرائيل».
(رويترز، يو بي آي)

إسرائيل تريد إغلاق «الانتفاضة الثالثة»

طلبت إسرائيل من مؤسس «الفايسبوك»، مارك تسوكربرغ، إغلاق الصفحة التي تدعو الى انتفاضة ثالثة في الضفة الغربية وقطاع غزة فوراً. ووجه وزير الدعاية والشتات يولي ادلشتاين، رسالة وصف فيها هذه الدعوة «بالتحريض الوحشي»، محذراً من النتائج التي يمكن أن تؤدي إليها خطوة كهذه «بدءاً من المسّ باليهود والإسرائيليين الأبرياء، وانتهاءً بالصراع المسلح ضد دولة إسرائيل».
(الأخبار)

غيتس: يحقّ لإسرائيل الدفاع عن نفسها

وصف وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس، خلال لقائه نظيره الإسرائيلي ايهود باراك، الهجمات الصاروخية الأخيرة على الأراضي الإسرائيلية بأنها «أعمال مثيرة للاشمئزاز»، مؤكداً «حق إسرائيل مثل كل الأمم في الدفاع عن نفسها».
من جهته، قال باراك إن «إسرائيل لن تتساهل مع الهجمات الإرهابية، ولن تسمح بظهور الإرهاب»، مضيفاً «لا بد أن نرد». وأكد أن إسرائيل تحتفظ بحقها في اختيار «كيف ومتى ترد وبأي قوة نيران وذخائر».
(أ ف ب)