وجّه البابا بنديكتوس السادس عشر نداءً أمس الى المجتمع الدولي وكل الأطراف لبدء «حوار فوري» بهدف التوصل الى وقف لإطلاق النار في ليبيا. وقال البابا، إثر صلاة التبشير في الفاتيكان، «أدعو المنظمات الدولية وكل الذين يتحملون مسؤوليات سياسية وعسكرية الى البدء فوراً بحوار يهدف الى تعليق استخدام السلاح». وأضاف «أمام الأنباء الأكثر مأسوية الآتية من ليبيا، يزداد قلقي حيال سلامة السكان المدنيين، إضافة الى خشيتي من التطورات الجارية التي تتّسم باستخدام الأسلحة».

(أ ف ب)