نظم الحوثيون أمس تظاهرة حاشدة في مدينة صعدة للمطالبة بتنحي الرئيس اليمني، علي عبد الله صالح، بعدما نجحوا منذ أيام في إحكام سيطرتهم على كامل المحافظة. وأكد المتظاهرون رفض قانون الطوارئ، محمّلين السلطة ومن وقع على قانون الطوارئ المسؤولية الكاملة عما سينتج من وراء هذا القانون. من جهةٍ ثانية، ذكرت مصادر مطلعة لموقع «براقش. نت» أن العقيد جهاد علي عنتر، نجا من محاولة اغتيال في العاصمة اليمنية صنعاء، بعد استهداف سيارته الخاصة على مقربة من منزل نائب الرئيس عبد ربه منصور هادي، وذلك في محاولة من الرئيس اليمني لخلط الأوراق.

(الأخبار)