قرر موقع «فايسبوك» الاجتماعي إزالة صفحة تدعو الفلسطينيين إلى حمل السلاح ضد الكيان الإسرائيلي. وتحمل الصفحة عنوان «الانتفاضة الفلسطينية الثالثة»، ولقيت أكثر من 350 ألف مؤيد. وتدعو إلى انتفاضة بعد صلاة الجمعة في 15 أيار. وكُتب على الصفحة «يوم الحساب سيأتي عندما يقتل المسلمون كل اليهود».

وقال المسؤول في الموقع أندرو نويز إنه بعد انتشار الصفحة، بدأت التعليقات تدعو إلى العنف، مبرراً بذلك إزالة الصفحة.
(أ ب)