نفى وزير الخارجية البحريني خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة (الصورة)، أمس، أن يكون كل من الملك حمد بن عيسى آل خليفة أو ولي عهده الأمير سلمان بن حمد آل خليفة قد صرحا بأن إيران لا تتدخّل في شؤون البحرين خلال اجتماع وزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي في الرياض الأحد الماضي. وقال الوزير لوكالة أنباء البحرين إن الخبر الذي نقلته وكالة أنباء «فارس» الإيرانية «لا معنى له، وليس له صدقية، لا من قريب أو بعيد».

وكانت «فارس» قد أوردت أن الملك وولي العهد اعترفا بعدم تدخل إيران في شؤون بلادهما الداخلية في تصريح لم ينشر بسبب الضغوط، التي مارسها عليهما وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس.
(يو بي آي)