نفى وزير الخارجية السوداني، علي كرتي، أول من أمس، قبول قوات دولية في ولاية جنوب كردفان، التي تشهد مواجهات مسلحة بين الحكومة السودانية ومتمردين تابعين للحركة الشعبية في شمال السودان.

وقالت وكالة الأنباء السودانية الرسمية نقلاً عن وزير الخارجية السوداني «إنه كان يرد على أسئلة بعض الصحافيين عقب محاضرة ألقاها في الأكاديمية الدولية في فيينا، وإنه أوضح بجلاء أن الوضع في جنوب كردفان شأن داخلي، نشأ عقب اعتداء مسلح تعرضت له الدولة والمواطنون، ومثّل بذلك خروجاً صريحاً عن القانون، وأنه جرى التعامل معه بما يقتضيه من حزم».
(أ ف ب)