الجزائر | ذكرت مصادر قيادية في حزب «التجمع الوطني الديموقراطي»، وهو الحزب الشريك في الحكم في الجزائر، أن الأمين العام للحزب، أحمد اويحيى، كلف أعضاءً من مكتبه بالإسراع في ضبط برنامج لقاءات سيعقدها خلال الأيام القيلة المقبلة مع مختلف الأطراف السياسية الفاعلة في الساحة، استعداداً لإنشاء تحالف رئاسي يقود البلاد في المرحلة المقبلة.


وأضافت المصادر نفسها في حديث إلى «الأخبار» أن أويحيى، وهو أيضاً مدير ديوان الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، «فضّل مباشرة سلسلة مشاوراته مع ممثلي الأحزاب السياسية والشخصيات الوطنية، بغرض تأسيس التحالف الرئاسي الجديد الداعم لبرنامج الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، على شاكلة التحالف الثلاثي الذي كان يجمع سابقاً حزبه مع جبهة التحرير الوطني وحركة مجتمع السلم (الإخوانية)، استعداداً للمرحلة المقبلة وأيضاً لمواجهة التحديات التي تواجه البلاد على مختلف الأصعدة».