طالب الأمين العام لحركة «المبادرة الوطنية الفلسطينية» مصطفى البرغوثي الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس المكتب السياسي لحركة «حماس» خالد مشعل، بضرورة العمل على إنجاح لقاء القاهرة، نهاية الأسبوع المقبل، وتفويت الفرصة على المشككين في إمكانية تطبيق اتفاق المصالحة. وشدد البرغوثي على أن إنهاء الانقسام يتطلب الاتفاق على أربعة أمور، تتمثل في تشكيل قيادة موحدة للشعب الفلسطيني، من خلال تطبيق اتفاق المصالحة والدعوة إلى اجتماع لكل القوى للاتفاق على استراتيجية موحدة وتشكيل حكومة وحدة وطنية، والإسراع في الإعداد للانتخابات التشريعية والرئاسية والمجلس الوطني.

(الأخبار)