دانت وزارة الصحة الفلسطينية، أمس، تنظيم مؤتمر لمنظمة الصحة العالمية في القدس، التي تحتل إسرائيل الشطر الشرقي منها.

واعتصم مئات الأطباء والعاملين في القطاع الصحي الفلسطيني أمام مقر الأمم المتحدة في رام الله في الضفة الغربية احتجاجاً على تنظيم مؤتمر في القدس لمنظمة الصحة العالمية حول سياسات الصحة في أوروبا. وقال وزير الصحة الفلسطيني فتحي أبو مغلي للصحافيين إن «هذا الاعتصام يحمل رسالة الى العالم تكمن بإنصاف حقنا وعدم مكافأة إسرائيل على الاستمرار في احتلالنا».
(أ ف ب)