إرجاء محاكمة متهم بالتعامل مع العدو


أرجأت المحكمة العسكرية الدائمة برئاسة العميد نزار خليل أمس متابعة محاكمة العقيد شهيد ت.، في جرم التعامل مع العدو إلى 10/12/2010 ، نظراً إلى وجوده في المستشفى العسكري منذ أيام عدة، وعدم سوقه إلى المحكمة نظراً إلى سوء حالته الصحية والنفسية، ذلك وفق ما جاء في خبر نشرته الوكالة الوطنية للإعلام.

توقيف «معقّب» معاملات

في كافيتريا ح. م. في جونية، ضبطت القوى الأمنية معاملات إدارية عائدة لإدارة مصلحة تسجيل الآليات والسيارات، فسُلِّمت المضبوطات لقوى الأمن، وأُوقف ميشال ن. الذي يعمل معقب معاملات تسجيل السيارات، وذلك بعدما ضُبط ملف عائد له في الكافيتريا.

جريحة طعنها زوجها

نُقلت كريمة ش. (25 عاماً) إلى مستشفى في سبلين على أثر تعرضها لطعنة سكين في صدرها. وجاء في بلاغ أمني أنه يشتبه بأن زوج كريمة هو مَن طعنها، وذلك على أثر خلافات وقعت بينهما.

سرقات متنقلة

12 عملية سرقة سُجلت خلال 24 ساعة، بين صباح الأربعاء الماضي وفجر الخميس. وقد تنوعت بين سرقة منازل وأسلاك كهربائية وحقائب وسيارات.
دخل مجهولون بواسطة الكسر والخلع إلى منزل جورج م. في الأشرفية، وسرقوا منه مبلغ 5 آلاف دولار. كذلك ادّعى بلال ح. أمام فصيلة جباع في قوى الأمن الداخلي أن مجهولاً دخل إلى منزله في عين قانا، وسرق منه مبلغ خمسة ملايين ليرة ونصف مليون.
في حارة حريك سُرقت دراجة نارية من أمام متجر، وهي عائدة لياسر ح.، وفي الأشرفية سُرقت سيارة هوندا، وهي مسجلة باسم محمد غ.
في الرملة البيضاء، شهر ثلاثة أشخاص مجهولين سلاحاً في وجه صفاء م. (50 عاماً) وسلبوه دراجته النارية.
في مطار بيروت أيضاً، وقعت عملية سرقة؛ فقد ادعى حسين غ. أمام فصيلة الضابطة الإدارية والعدلية أن مجهولاً سرق حقيبته من أمام قاعة الوصول، وفي داخلها مبلغ 15 ألف دولار.
في كفر ملكي، سرق مجهولون كابلاً كهربائياً عن الشبكة العامة بطول 80 متراً، وقد سُجلت حادثة مشابهة في قوسايا، حيث سُرقت أسلاك بطول 350 متراً، وهي عائدة لمؤسسة كهرباء لبنان.

حوادث السير: 6 قتلى في يومٍ دامٍ

طفلان وثلاثة عمال ومسنّ انضموا أمس إلى قافلة ضحايا حوادث السير في لبنان. رحل هؤلاء في مناطق وحوادث متفرقة. في الزلقا، صدمت سيارة (إنفنيتي) يقودها صالح م. العامل السوري محمود عزيز الهافين (24 عاماً) وتوفي على الفور. وسبّب الحادث مع ساعات الصباح زحمة سير خانقة. وجاء في خبر نشرته الوكالة الوطنية للإعلام أن عدداً من السيارات أعاد دهس الجثة لعدم التنبه إلى وجودها وسط الأوتوستراد.
كذلك صدمت سيارة (ب.أم) سوداء يقودها جو ش. على طريق الجديدة ـــــ غاليري الاتحاد، دراجة هوائية يقودها شخص من التابعية المصرية، نقل في حال حرجة إلى مستشفى مار يوسف في الدورة، وما لبث أن توفي قرابة الثامنة صباحاً متأثراً بجروحه. وأُوقف الصادم بناءً على إشارة القضاء المختص.
في حادث مروع ثالث على طريق العريضة في عكار، صدمت سيارة غير مدنية الطفلين غنوة معتمد المصري (7 سنوات) وشقيقها عبد الجميل (5 سنوات) ونقلا إلى أحد المستشفيات القريبة، لكنهما توفيا متأثرين بجروح وكسور في الجمجمة والجسم.
سيارة مسرعة مجهولة المواصفات صدمت الفلسطيني حسن ناصر (70 عاماً) على طريق العبدة في الشمال. فرّ الصادم، ونُقل ناصر إلى مستشفى «الخير»، لكنه ما لبث أن فارق الحياة.
بعد الظهر، وقع حادث مروّع على أوتوستراد الصفير (الضاحية الجنوبية)، حيث ارتطمت دراجتان ناريتان بسيارة جيب، فوقع السائقان على الأرض. في هذه الأثناء مرت سيارة جيب تقودها أمواج ز. فدهست أحد السائقين وقتلته. أُوقفت الصادمة بعدما ادعى عليها رجل أمن، وتبين أن الضحية سوري يُدعى خالد قاسم الحسن (20 عاماً).
أما في جبيل، فقد وقع حادث سير على الطريق البحرية في
عمشيت مقابل معمل البيرة سابقاً، بين «فان ـــــ بيجو» بقيادة الجندي علي أ. وبرفقته الجنديان علاء د. وحيدر ش.، وسيارة «ب.أم 525» بقيادة روبير م.، ما أدى إلى إصابة الجنود الثلاثة بجروح مختلفة أحدهم إصابته بالغة، ونقلوا إلى مستشفى سيدة المعونات للمعالجة.