سرقة 10 أطنان من النحاس «العام»

أصدرت مؤسسة كهرباء لبنان بياناً أمس، أعلنت فيه «أن ظاهرة سرقة الأسلاك الكهربائية عادت لتنتشر في عدد من المناطق اللبنانية»، حيث بلغت كمية الأسلاك المسروقة منذ بداية العام الجاري نحو 10 أطنان، موزعة على النحو الآتي: 1500 كيلوغرام في محافظة الجنوب، و4800 كيلوغرام في الشمال، و3300 كيلوغرام في البقاع ونحو 400 كيلوغرام في جبل لبنان. وأكدت المؤسسة أنها «تتابع الموضوع بجدية مع المراجع الأمنية والقضائية، وهي في صدد إقامة دعاوى قضائية على المرتكبين، لملاحقتهم واتخاذ الإجراءات اللازمة بحقهم».

الجيش: رمي القنابل في طرابلس لتغطية السرقة
أصدر الجيش اللبناني بياناً أمس، أعلن فيه توقيف وحداته في منطقة الشمال 14 شخصاً يشتبه في قيامهم بأعمال السطو بقوة السلاح، والاتجار بالمخدرات والسرقة، وكان بعضهم قد «عمد إلى استغلال المناخ الانتخابي والاعتراضات على تأليف اللوائح، فأقدموا على رمي القنابل في بعض أحياء مدينة طرابلس، لإثارة ذعر المواطنين وتغطية أعمال السرقة». أضاف البيان أن الجيش ضبط في حوزة الموقوفين كمية من الأسلحة و50 كيلوغراماً من المخدرات ونحاسيات ومقتنيات منزلية وأغراضاً مختلفة. وفي منطقة البقاع، أوقف الجيش أحد الأشخاص للاشتباه في تهريبه أجانب إلى الأراضي اللبنانية، وضبط في حوزته 71 جواز سفر سودانياً.

كاسيزي أرجأ زيارته للبنان
أرجأ رئيس المحكمة الخاصة بلبنان القاضي الإيطالي أنطونيو كاسيزي زيارة كان مقرراً أن يبدأها يوم 11 أيار الجاري لبيروت. وفيما لم توضح الناطقة باسم المحكمة سوزان خان أسباب إرجاء الزيارة، إلا أنها ذكرت لوكالة الصحافة الفرنسية أن كاسيزي يأمل أن يزور لبنان ودولاً أخرى في المنطقة «ربما في تموز» المقبل. وكان كاسيزي قد ذكر يوم 23 نيسان الفائت أنه سيزور بيروت وعدداً من دول المنطقة لحثّها على عقد اتفاقات تعاون مع المحكمة الدولية.

تحقيقات قضائية مع شبكتين إسرائيليتين
استجوب قاضي التحقيق العسكري الأول رشيد مزهر على مدى يومين، أمس والأول منه، الموقوف العميد المتقاعد في الأمن العام أديب ع. في حضور وكيله، بعدما كان قد استمهل لتوكيل محامٍ للدفاع عنه، وأصدر مذكرة توقيف بحقه في جرم التعامل مع العدو ودخول بلاده. وفي سياق متصل، أصدر قاضي التحقيق العسكري سميح الحاج مذكرات وجاهية بتوقيف كل من علي م. ومحمد ع. وروبير ك. في الجرم ذاته، واستمهلوا لتوكيل محامين للدفاع عنهم وأرجأ استجوابهم إلى مطلع الأسبوع المقبل.