«يوم المتطوّعين» في الكسليك


الكسليك ــ جوانّا عازار
لمناسبة اليوم العالمي للصليب الأحمر والهلال الأحمر، احتفل مكتب شؤون الطلاب في جامعة الروح القدس الكسليك بتنظيم يوم المتطوعين للسنة الثانية في حرم الجامعة، بمشاركة 23 جمعيّة ومنظّمة غير حكوميّة محليّة ودوليّة، بهدف «تعزيز فكرة التطوّع عند الشباب وتعزيز انتمائهم إلى مجتمعهم والتطوع لمساعدة إخوتهم، كلّ حسب إمكاناته ووقته بعيداً عن السياسة لأنّ ذلك يسهم في إحداث فرق في حياة كثيرين»، حسبما أشار نائب مدير مكتب شؤون الطلاب خليل عبّود.
شارك في النشاط «عدل بلا حدود»، «بلدتي»، مؤسسة «آي إي سي دي» التي تساعد اللاجئين العراقييّن في لبنان، منظّمة «أطباء العالم» و«سيناكل دو لوميير» للوقاية من المخدرات، فيما وزّعت جمعيّة الثروة الحرجيّة والتنمية بذور الصنوبر على الطلاب في خطوة يساهم من خلالها الشباب في إعادة بناء لبنان الأخضر. كشافة لبنان حضرت بدورها في المعرض.

مساعدات كورية للمسنّين في صور

قدمت القوة الكورية العاملة في إطار «اليونيفيل» في الجنوب، أمس، مساعدات إنسانية وطبية إلى كبار السن في منطقة عملياتها في صور، أشرف عليها قائد القوة الكورية الكولونيل «سونغ كيونغ هو».
هكذا، خضع عدد من المسنّين لفحوص مخبرية لأمراض السكري والقلب، مع تقديم المستلزمات الطبية لهم في قرى: العباسية، طيردبا، برج رحال، البرغلية وشبريحا. كذلك زار عدد من الأطباء والممرضات في الكتيبة بعض كبار السن في منازلهم، بسبب تعذّر مجيئهم إلى مستوصف الكتيبة في طيردبا.

أبناء البارد يعتصمون في شاتيلا

اعتصم نازحو مخيم نهر البارد، أمس، أمام عيادات الأونروا في مخيم شاتيلا، الذي تضامن أبناؤه معهم، وذلك احتجاجاً على تأخر عودتهم.
تكلم باسم الفصائل الفلسطينية علي محمود أبوسامح عضو الجبهة الديموقراطية لتحرير فلسطين، طالباً «بدء تنفيذ المرحلة الأولى من عملية إعادة إعمار مخيم نهر البارد، وخصوصاً مع وجود المال الكافي للعملية».
ثم تحدث حسن لوباني باسم أبناء البارد، رافضاً «العيش في المساكن المؤقتة (الباركسات) لأنها امتهان لكرامة اللاجئين»، مطالباً الأونروا «بإبقاء القيمة التأجيرية للنازحين من المخيّم كما كانت سابقاً 200 دولار».