عمر الإنترنت عشرون عاماً. هذه السنوات أحدثت ثورة في حياة الملايين حول العالم، لكنّ الويب ما زال في بدايته! هذا ما أكّده مبتكرو الشبكة العنكبوتية الرئيسيون المجتمعون في مدريد، في مؤتمر «إنترناشونال وورلد ويب» الثامن عشر الذي أنهى أعماله أمس. وأشار تقرير «الاتحاد الدولي للاتصالات» التابع للأمم المتحدة إلى أنّ 23 في المئة فقط من سكان الأرض يستخدمون الإنترنت، لكنّ أحد مؤسسي الويب، البريطاني تيم برنيرز لي، قال إنّ مستقبله سيكون أكثر ازدهاراً.

(أ ف ب)