◄ 15 في المئة من النساء الحوامل في الهند يصبن بمرض السكري، الأمر الذي يزيد مخاطر إصابة أطفالهن بالمرض. وقال خبراء في مؤتمر أُقيم في تشيناي بجنوب الهند إن الأسباب الرئيسية للنسبة العالية لمرض السكري أثناء الحمل هي: العوامل الوراثية، ونمط الحياة الذي يغلب عليه عدم الحركة، إضافة إلى أن النساء يعانين نقصاً في التغذية، وغير قادرات على التغلب على مشكلات الحمل.


◄ أُدرج الافاستين، وهو أحد أدوية السرطان، في قائمة الأدوية التي تزيد من نسبة خطورة تشكل خثرات الدم المهددة للحياة بنسبة 33 في المئة، حسب دراسة تحليلية قام بها أطباء أميركيون.
وجاء في موقع «سي أن أن» أن نحو 12% من المرضى المعالجين بالأفاستين تعرضوا لخثرات في الدم، 6.3% منها خثرات خطيرة، احتاجت إلى تدخل سريع وفوري لإنقاذ حياة المريض.

◄ أعلن وزير الصحة في زيمبابوي ديفيد باريرينياتوا أنه أُحصي 11071 شخصاً يشتبه بإصابتهم بالكوليرا في جميع أنحاء البلاد منذ بدء الوباء الذي أودى بحياة 425 شخصاً منذ آب الماضي. وحذر من أن موسم الأمطار يمكن أن يزيد من تدهور الوضع الصحي في البلاد. وقد ذكرت صحيفة «ذا هيرالد» الحكومية أن العاصمة هراري تعاني انقطاع المياه الجارية منذ الأحد، بسبب نقص المواد الكيميائية لمعالجتها. ونفدت من مخزون السلطة الوطنية في زيمبابوي، مادة سولفات الألمينيوم الواردة من جنوب أفريقيا لتنقية المياه.

◄ مع تزايد نسبة البدانة لدى الأطفال، اتجه العلماء إلى التأكيد أن جدران الأوعية الدموية لدى الأطفال، واليانعين البدينين، يمكن أن تصل نسبة اللويحات المتشكلة عليها إلى النسبة نفسها الموجودة لدى شخص تجاوز الأربعين من العمر.
تقول الطبيبة جيثا راغفير، الاختصاصية في أمراض القلب في أحد مستشفيات كنساس: «تشيخ الأوعية الدموية لدى الأطفال البدينين بصورة أسرع من أولئك الذين يحافظون على وزن جيد، مما يزيد من إمكان تعرضهم لأمراض قلبية وفي سن صغيرة».

◄ الذعر الليلي الذي يدفع الأطفال إلى الصراخ بشكل لا يمكن السيطرة عليه شيء موروث وإن جزئياً.
وقالت الدكتورة بيتش هونغ نجوين من مركز اختلالات النوم في مستشفى ساكر ـــ كوير في مونتريال «أبحاثنا تظهر وجود تأثير كبير لعوامل وراثية في الذعر النومي»، رغم أنه لم تُحدّد جينات معينة وراء هذه الظاهرة.
ووجد الباحثون خلال دراسة 390 توأماً نشرت في دورية طب الأطفال أن احتمالات إصابة التوأمين المتطابقين بالذعر الليلي أكبر من احتمالات إصابة التوأمين غير المتطابقين.