في اليابان يتركّز اهتمام صنّاع الموضة على أظافر الأيدي والأرجل. أخيراً صار الـnail art أمراً مهماً في صالونات التزيين في طوكيو والمناطق الأخرى. الرسم على الأظافر صار أولوية بالنسبة إلى النساء والفتيات المراهقات، ويوازي في أهميته ماكياج الوجه. أي إنه أكسسوار ضروري لاكتمال المظهر الأنيق. الرسم على الأظافر ظاهرة وصلت إلى اليابان قبل أكثر من 15 عاماً، لكنها انتشرت بين تلميذات الصفوف الثانوية والجامعات، أي الفتيات اللواتي تتراوح أعمارهن بين 15 و25 عاماً.

يقول صاحب وكالة للترويج لعدد من ماركات طلاء الأظافر، يوجي فوجيساوا، في تحقيق نشرته صحيفة «لوموند» الفرنسية، إن الموظفات في وكالته يتبعن موضة الـnail art. وتروي إحداهن أنها اختارت أن تزيّن أظافرها برسوم وأشكال متنوعة، وتعتمد هذا الأسلوب منذ التسعينيات، لكنها تضيف أنها كانت تبدو جريئة بالنسبة إلى النساء الأخريات. كثيرون وجّهوا إليها انتقادات، لكنّ الموضة انتشرت أخيراً وتعتمدها معظم النساء.
لتبيان حجم انتشار موضة الرسم على الأظافر، يكفي التنبّه إلى تزايد عدد المجلات اليابانية المتخصصة في الترويج لها، وفي تقديم اقتراحات بشأن رسوم وأشكال هندسية جديدة. ويعتقد فوجيساوا أن هذه الظاهرة ستنتشر قريباً في معظم الدول الآسيوية.
(الأخبار)