ابتزاز عبر الإنترنت

ادّعت المواطنة م. ر. ضد مجهول، أمام مفرزة النبطية القضائية، بجرم ابتزاز عبر الهاتف وشبكة الإنترنت، فعملت المفرزة المذكورة، بناءً لإشارة المحامي العام الاستئنافي في النبطية القاضي حسن شحرور، على رصد الفاعل و. و. فتعقبته، وأوقفته في بلدة النبطية الفوقا، بتاريخ 24/12/2008. واعترف المتهم بقيامه بعملية الابتزاز، وتهديد المدعية بنشر صور عائدة لابنتها ر. ب. التي كانت على علاقة مع المشتبه فيه عبر شبكة الإنترنت.

تدابير سير في المعاملتين
أصدرت المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي ــــ شعبة العلاقات العامة، بياناً، لفتت فيه إلى أنها ستتخذ تدابير سير، بمناسبة حلول عيد رأس السنة الميلادية، بغية تسهيل حركة المرور على الطريق الساحلية، حيث تشهد هذه الطريق حركة سير كثيفة. وتقضي التدابير بمنع مرور الآليات على الطريق البحرية باتجاه المعاملتين اعتباراً من جسر ملعب فؤاد شهاب، من الساعة 20,00 من تاريخ 31/12/2008 ولغاية الساعة 4,00 من فجر 1/1/2009، بحيث يتوجب على الآتين من جهة بيروت سلوك الأوتوستراد مروراً بجسر كازينو لبنان ثم الدخول عبر مفرق طبرجا ثم مستديرة العنتبلي، وصولاً إلى طريق المعاملتين البحرية التي تصبح باتجاه واحد من الشمال نحو بيروت.

«يازا» تحذّر من حوادث السير ليلة رأس السنة
ذكّرت جمعية الـ«يازا» المواطنين، بأهمية التعاون مع قوى الأمن الداخلي لعدم وقوع الإصابات في مناسبة الأعياد وليلة رأس السنة، وذلك بالتزامن مع اقتراب موعد انتهاء العام. ودعت إلى الالتزام بالإرشادات الاحترازية، وأبرزها
دعوة المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي إلى اتخاذ الإجراءات اللازمة الكفيلة بتطبيق قانون السير وضبط المخالفين على سائر الأراضي اللبنانية، ودعوة وسائل الإعلام إلى تذكير المواطنين بأخطار القيادة ليلة رأس السنة وحثهم على الالتزام بقانون السير وبإرشادات السلامة العامة. كما أشارت الجمعية إلى أن ليلة رأس السنة قد تشهد عواصف وأمطاراً غزيرة، لذا نصحت الجمعية كل من يرغب في السهر في المناطق الجبلية، بتجنب القيادة أثناء الليل وفي ساعات الصباح الباكر حيث يتكوّن الجليد وتصعب الرؤية.

انهيار بوابة على مجند في قوى الأمن
نقل أحد المجنّدين في قوى الأمن الداخلي، وهو في حالة غيبوبة تامة، إلى مستشفى الحياة، والمجند هو أحد عناصر قصر عدل بيروت، وقد أصيب بعد سقوط بوابة المقر الرئيسي لبيت المحامي في محلة المتحف عليه. وتقوم فصيلة طريق الشام بالتحقيق.
(الأخبار)