جمال فاخوري

طوابير من البشر تمتد أحياناً لمسافة كيلومتر كامل، مما يؤدي إلى ضياع النهار بالكامل، وخسارة للبنزين. وجل ما في الأمر أن تعداد الجنوب يزيد عن مليون آلية وربما أكثر. وهنا أطرح السؤال: لماذا لا يكون هناك مراكز عدة لمعاينة الميكانيك؟ وماذا يمنع أن يكون واحد في النبطية وآخر في صور، وكذلك بنت جبيل، وهل كتبت على الجنوبي المأساة دائماً، ويكفيه أنه لا مركزية في صور وباقي المناطق بحجة عدم وجود محافظة. هل تظنون أن نقطة الزهراني تكفي هذا الكم من البشر حتى تشعر الأرتال أنها قطعان من الغنم، وهذه الأرتال تتبع قبلتها مدينة صيدا في أمور كثيرة، كالعلاقات المالية والعقارية والسجل العدلي إلى آخره. كما لفت نظري رسم الميكانيك 19700 ل.ل. وتؤخذ 20000 ل.ل. والفارق 300 ل.ل. مضروبة بمليون آلية جنوبية أو أكثر فالحاصل 300000000 ل.ل. وهذا الفارق يذهب حتماً من جيب الجنوبي؟ إلى جيب مَن؟ أظنه يذهب إلى ترميم الجسور والجور والحفر والطرق غير السليمة!!