ستعزف موسيقى “القداس الجنائزي”، لفيردي، في 6 أيلول (سبتمبر) في مودينا، مسقط رأس لوتشيانو بافاروتي، على خشبة المسرح الذي أهدته المدينة لأسطورتها، في ذكرى مرور عام على رحيله. مودينا لن تكون المدينة الوحيدة التي تتذكر التينور، إذ تنظّم وزارة الثقافة الإيطالية مسابقة غناء عالميّة بمشاركة 250 مشتركاً في ميلانو، وستعزف مقطوعة فيردي في نيويورك (18 أيلول)، وتحيي باريس الذكرى في 13 أيلول (سبتمبر) في حفلة يشارك فيها عدد من نجوم الغناء الفرنسيين، كما تقيم البتراء حفلاً ضخماً.

(أ ف ب)