المناسبة: زواج ماري الباشا وسايمون سايمز. المكان: بلدة دوما. الزمان: عام 1938! يمثّل شريط Douma - Lebanon - 1938 (دوما ــ لبنان ــ 1938) رجوعاً جميلاً بالزمن إلى لبنان قبل الاستقلال. الشريط بطبيعة الحال صامت، أضيفت إليه موسيقى أغنية yesterday لفريق البيتلز.

يبدأ الشريط بسايمون يصعد سلم منزل ماري وهو يحمل باقة من الزهور. تنتظره العروس وهي تلبس فستاناً أنيقاً داكن اللون، وتضع قبعة على رأسها. نراها تهبط السلم مع سايمون وأفراد عائلتها العديدين. يمر الجميع أمام الكاميرا ويبتسمون لها. يتغير المشهد إذ يصل الجمع إلى أمام منزل آخر، سنراهم لاحقاً داخله يتناولون الطعام ويشربون كأس العروسين. يتميز سايمون عن أقرباء العروس ببذلته الأوروبية، فيما معظم الرجال الآخرين يلبسون الطرابيش. أما النساء فانقسمن بين من اعتمرن القبعات الأوروبية، ومن لففن شعورهنّ بمناديل داكنة اللون.
يشرد المصوّر قليلاً عن تصوير الجمع والمحتفى بهما، فيتنقّل بالكاميرا لتصوير البيوت القديمة في البلدة، وآثار بيوت ومبانٍ وسط مساحات خضراء. هنا امرأة مسنّة تخرج من بيتها تقترب من الكاميرا وتنظر إليها بتعجّب ثم تعود لتجلس أمام المدخل. هناك عدد من العمال يبنون منزلاً، وينهمكون في العمل، في لباس لبناني تقليدي. تلفت نظرهم الكاميرا فيلتفّت بعضهم إليها لبرهة ثم يعودون إلى مزاولة عملهم. ثم نرى بعد ذلك أطفالاً يلعبون على «ترامبولين» بدائية، ويحاولون تسجيل بطولاتهم أمام هذه الآلة العجيبة.
www.youtube.com/watch?v=aR3Gh94AJP0