حين ظُلمت الدبلوماسيّة


لفتت مصادر دبلوماسية إلى أنّ التقارير والأجواء التي كانت تصل إلى وزارة الخارجيّة في أوقات سابقة من غير عاصمة سياسية في المنطقة والعالم توقّعت بمعظمها اتجاه الريح والانقلاب الحاصل في المواقف من سوريا اليوم، علماً ان هذه التقارير وُصفت آنذاك بأنّها تقارير سياسية أو غير دبلوماسية، وغرضها التأثير على بعض السياسات الحكوميّة.

مرشّح رئاسي وجعبته خالية

رغم أن الاستحقاق الرئاسي يشهد مضيّ ساعاته الفاصلة، فإن جعبة أحد مرشحي 14 آذار تبدو خالية من الكلام، إذ يكتفي حين الاتصال به ومحاولة معرفة رأيه بالردّ بلطف مرفق بالأسف: «ما عندي شي حتّى قولو».

«المستقبل» العربي

من المقرّر أن يعلن «شباب المستقبل العربي» ولادة حركتهم المنشقة عن تيار المستقبل في منطقة البقاع، عصر الأحد المقبل، في مهرجان خطابي سيقام في البارك أوتيل ـــــ شتورة، وذلك بعدما وصلت الاتصالات إلى طريق مسدود جرّاء عدم أخذ القيادة المركزية للتيار بوجهة نظرهم المعترضة على المواقف السياسية.
وقد وجّهت الدعوات أمس لحضور الاحتفال، في وقت وصفت فيه قيادات رسمية في تيار المستقبل الخطوة وتوقيتها بـ«المشبوهة»، متهمة قيادات في أحزاب معارضة بالوقوف وراء «شباب المستقبل العربي» وتمويلهم!

كرم في التنازل

أسرّ نائب موالٍ لأحد الصحافيّين التلفزيونيين خارج إطار البث، بأن أقصى تنازل يمكن أن تقدّمه قوى الرابع عشر من آذار للمعارضة هو السماح لها باختيار رئيس للجمهورية من صفوف 14 آذار نفسها.

زيارات الموفدين غير ضروريّة

قال أحد نوّاب المعارضة إن زيارات الموفدين العرب والدوليين «لا تُغني ولا تُسمن»، ولا مكان لها عملياً، وخاصة أن المطلوب اتفاق لبناني ـــــ لبناني على عناوين حكومة العهد الجديد وتوزيع الحصص فيها. وأضاف بنداً جديداً إلى شروط المعارضة، وهو تغيير رئيس فرع المعلومات المقدّم وسام الحسن.