كوسران راجع


جزمت مصادر أوروبية بأن الموفد الفرنسي جان كلود كوسران سيعود إلى بيروت عشية بدء المهلة الدستورية لانتخاب رئيس جديد للجمهورية بعد الجولة التي سيبدأها منتصف الشهر الجاري في المنطقة، والتي ستشمل بعد لقائه الملك الأردني في باريس قبل أيام كلاًّ من القاهرة ودمشق وطهران قبل العودة إلى بيروت في بداية النصف الثاني من أيلول، وهو الموعد الذي يفترض أن يصادف موعد زيارة الوزير برنار كوشنير إلى المنطقة، التي قد تشمل بيروت.


أضرار الجبل والبارد والضاحية

تستعدّ أكثر من جهة حزبية وأهلية مسيحية لإعداد ملف شامل عما تحقق من برامج عودة المهجرين المسيحيين إلى الجبل والعراقيل المالية التي حالت حتى اليوم دونها في بعض المناطق، في ضوء الصرف الفوري للتعويضات بملايين الدولارات للمنازل المتضررة جراء حرب تموز وأحداث نهر البارد. وتجهد بعض الجهات في أن تكون هذه الملفات جاهزة لإثارتها بقوة قبل مؤتمر الدول المانحة المخصص لإعادة إعمار نهر البارد، الذي سيعقد في العاشر من الجاري في السرايا الكبيرة في بيروت.


القلق يدخل إلى فريق 14 آذار

يتداول قادة الصف الأول في فريق 14 آذار معلومات «مقلقة» تتصل بالاستراتيجية الجديدة للإدارتين الأميركية والفرنسية في المنطقة والتي تهدّد الحجم الدولي من العناية التي لم تحظ بها حكومة الأكثرية والوضع الداخلي في لبنان منذ سنوات. وتوقف هؤلاء القادة أمام المعلومات التي تتحدث عن انفتاح فرنسي قريب على الرئيس إميل لحود والعاصمة السورية. وقد رفع من نسبة القلق لدى الأكثرية حجم التصريحات الخارجية التي تتبنى مبادرة الرئيس نبيه بري وتدعمها.