مواقع جديدة لليونيفيل على جبهة المزارع


العرقوب ـ عساف أبورحال

باشرت الكتيبة الفنلندية العاملة لوجستياً في قوات الطوارئ الدولية، عملها في إقامة ثلاثة مواقع جديدة في مرتفعات العرقوب، مقابل مواقع الاحتلال في رمثا والسماقة ورويسات العلم. وهذه الخطوة الأولى من نوعها منذ صيف عام 2000 حين أعادت الكتيبة الهندية انتشارها وأقامت موقعاً متقدماً لها قرب بركة بعثائيل شرقي بلدة كفر شوبا. وتتوزع المواقع الجديدة على خط يمتد من بركة النقار شمالاً حتى مرتفعات حلتا والمجيدية جنوباً، الأول عند منطقة الشحل قرب بلدة شبعا، والثاني موقع خلة الكوارة في خراج بلدة كفر شوبا، والثالث عند نقطة باب الهوا قرب الطريق المؤدية الى مزرعة بسطرة. وذكرت مصادر متابعة أن المواقع الجديدة هي من ضمن خطة لإعادة تسليمها الى الجيش اللبناني لاحقاً، في إطار إعادة انتشار وتمركز على جبهة المزارع. ومع إنجاز هذه المواقع تكون قوات اليونيفيل قد أقامت خطّاً عسكرياً من ثلاثة مواقع متقدمة تضاف إلى المواقع القديمة، موقع النقار وسدانة وبركة بعثائيل، ليكون المجموع ستة مواقع. اكثر من علامة استفهام تطرح حول تعزيز الوجود الدولي على جبهة المزارع، يبرز في مقدمها إمكان الانسحاب الإسرائيلي من مزارع شبعا على أن تكون هذه المواقع منطلقاً لسد الفراغ العسكري وبالتالي تنتقل المزارع الى السيطرة الدولية وفق ما يقال عن خطة انسحاب عبر المفاوضات. عملية استحداث المواقع قابلها نشاط عسكري لجنود الاحتلال خلف الشريط، وحركة ناشطة للآليات بين منطقة المزارع والمرتفعات الواقعة شرقاً.

خروق جوية إسرائيلية مكثفة للأجواء اللبنانية

نفذت الطائرات الحربية الاسرائيلية غارات وهمية، أمس، على علو متوسط، في أجواء مناطق الخيام، مرجعيون، القطاع الاوسط، النبطية، الزهراني، جزين، وأقليم التفاح. وتزامن ذلك مع تحليق مكثف لطائرة تجسس اسرائيلية من نوع MK في أجواء مناطق النبطية وعلى علو متوسط.

دعوى لإبطال نتائج انتخابات نقابة الأطباء

أعلن رئيس التجمع الطبي الاجتماعي اللبناني والمرشح سابقاً لمنصب نقيب أطباء لبنان الدكتور رائف رضا، في بيان أمس، أنه «تقدم بدعوى قضائية في قصر العدل في بعبدا تحمل الرقم 2408/207 في تاريخ 6/7/2007 وضمن المهلة القانونية لإبطال نتائج انتخابات نقابة أطباء لبنان التي جرت في بيت الطبيب في تاريخ 27/5/2007، باعتبارها لاغية وكأنها لم تكن لمخالفتها القانون والنظام الداخلي لنقابة الأطباء والمطالبة بتحديد موعد جديد للانتخابات بدورتيه الأولى والثانية».

جمعية التضامن البلجيكية تجول جنوباً

صور - آمال خليل

بعد التحركات التضامنية التي قادتها جمعية التضامن البلجيكية الأهلية في العاصمة بروكسل إبّان العدوان الإسرائيلي على لبنان، حيث حشدت آلاف الأشخاص في تظاهرات مناهضة لأميركا وإسرائيل، اختار أعضاؤها أن يحيوا الذكرى السنوية الأولى له على أرض الجنوب. إذ جال وفد من الجمعية برئاسة آنا ميلارت القرى الجنوبية والتقى مسؤول حزب الله نبيل قاووق الذي قدّم له لوحة فنية ترمز إلى انتصار الوعد الصادق.
وأكدت ميلارت أن الجمعية فقد ساهمت في توفبر مستلزمات مركز جويا الرعائي للجرحى والمعوقين الذي يعتني بضحايا القنابل العنقودية.