لجنة التحقيق في دمشق

بعد عودة رئيس لجنة التحقيق الدولية سيرج براميرتس من السعودية توجه أمس وفد من اللجنة الى العاصمة السورية دمشق، وقد عبر موكب كبير مؤلف من 9 سيارات نقطة المصنع الحدودية في ظل إجراءات أمنية عادية جداً. وكانت لجنة التحقيق قد زارت سوريا 4 مرات خلال الأسبوع الماضي، وبذلك وصل عدد زياراتها الى سوريا في أقل من شهر الى10 مرات.

التقت الصديق أم لا... من يحسم الأمر؟
تردد أن قاضياً منتدباً من النيابة العامة التمييزية قد زار العاصمة الفرنسية والتقى هناك الشاهد السوري الفار محمد زهير الصديق، وضبطت إفادته. وذلك في إطار إنهاء الملف الخاص بالصديق الذي قال تقرير للجنة التحقيق إن شهادته مغلوطة بغالبها، وإن صدقيته ضعيفة ولا يُستند الى الكثير من أقواله ولا سيما تلك التي تم على أساسها توقيف الضباط الأربعة.

تعاميم من السفارات
أبلغت عدة سفارات غربية رعاياها الموجودين في لبنان هاتفياً بعدم التجوال خلال الفترة الحالية والمقبلة في المناطق الداخلية من لبنان، وحذرتهم من مخاطر أمنية قد يتعرضون لها، ومن إمكان تعرض المناطق لأعمال عنف او تفجيرات، قد تحصل في الشوارع الفرعية في المناطق اللبنانية.

اجتماع ومحاولة تعتيم
أثار اجتماع سني شيعي ومسيحي في منزل أحد رجال الدين حفيظة مرجعية دينية، وهو الاجتماع الذي عقد لتكريس لقاءات تجري في الجنوب بين رجال الدين من مختلف الطوائف، إلا أن مرجعية دينية رأت أنّه موجه ضدها مما دفع هذه المرجعية الى الاتصال بعدد من وسائل الإعلام الأكثري والطلب إليها عدم إدراج الخبر في نشراتها وعلى متن صفحاتها إلا أن الطلب لم يلق قبولاً من أغلب وسائل الإعلام.