strong>صيدا ــ خالد الغربي


هتف مئات الفلسطينيين داخل مخيم عين الحلوة: «زحفاً زحفاً نحو القدس» و«يا قدس إننا قادمون»، بمشاركة العديد من أبناء المخيم في الاحتفال، ومن ثم العرض العسكري الرمزي الذي نظمه تنظيم «أنصار الله» داخل المخيم احتفالاً بيوم القدس العالمي، حيث لفتت مشاركة أطياف فلسطينية في الحفل، ولا سيما من مناصري قائد ميليشيا حركة «فتح» في لبنان والجيش الشعبي العقيد منير المقدح، الذي شارك مقاتلوه بفاعلية، وكذلك مشاركة أمين سر منظمة التحرير الفلسطينية في منطقة صيدا خالد عارف الذي ألقى كلمة، فضلاً عن كلمات ألقيت باسم «حزب الله» وتحالف الفصائل والجهة المنظمة، أكدت عدم التنازل عن فلسطين وعاصمتها القدس، ووحدة الشعب الفلسطيني وعدم الانجرار إلى الاقتتال الداخلي، وكذلك ضرورة الحوار اللبناني ــ الفلسطيني من أجل معالجة القضايا بروح المسؤولية.
وردد المئات من عناصر وأنصار «أنصار الله» قسم الدفاع عن القدس والاستشهاد من أجل تحريرها وساروا خلف شعار «صامدون مقاومون قادمون» ولثَّم العديد منهم وجوههم بقناع أسود وحزموا رؤوسهم بعصبة حمراء كتب عليها «الزحف نحو القدس» و«المقاومة الإسلامية ــ أنصار الله». ورفعت في العرض صور الأمين العام لـ «حزب الله» السيد حسن نصر الله إلى جانب رايات الحزب الصفراء.