في إطار الردود على تحقيق «الأخبار» عن تقويم القاضي المتقاعد غالب غانم لعمل مجلس القضاء الأعلى خلال عهده، أراد الرئيس غانم توضيح ما عدّه التباساً بأنه قال إن الأغلبية الساحقة من القضاة ممتازة، لا الأغلبية فقط، مؤكّداً قوله إن بعض القضاة لا يستحقّون أن يكونوا قضاةً. وعن القول بأن التشكيلات القضائية حصل فيها تدخلات سياسية وغير سياسية، لفت إلى أنه قصد الاعتبارات الطائفية السائدة، مشدداً

على النفَس الإصلاحي الذي
طغى عليها.