وقعت عدة عمليات سرقة أمس وأول من أمس، وفق ما جاء في الوكالة الوطنية للإعلام. فقد ادعت المسؤولة عن «دار الأمل» في سن الفيل هـ أ. ش. أمام فصيلة المنطقة في قوى الأمن الداخلي أن مجهولين دخلوا الى مركز الجمعية بواسطة الكسر والخلع وسرقوا من خزنة داخلها مبلغاً من المال وأختام الجمعية وكاميرا «ديجيتال».

في التحويطة في فرن الشباك، دخل مسلحان مجهولان ملحمة ن. م. هـ.، وشهرا في وجهه مسدساً ورشاش «كلاشنيكوف» وسلباه بعد تهديده بالقتل مبلغاً قال إنه 2000 دولار وبطاقات تشريج خلوية وفرا بسيارة يابانية غامقة اللون مجهولة باقي المواصفات.
تمكن لصوص من سرقة سيارتين فجر أمس الأول في رأس الدكوانة وهي مرسيدس 280 صنع 1982 يملكها ا. ع. كانت متوقفة قرب منزله. والثانية: «هوندا سيفيك» رصاصية اللون صنع 1988 تملكها م. خ. وكانت قد أوقفتها في المحلة.
من جهة ثانية، عُمّمت مواصفات السيارتين لتوقيفهما بمن فيهما بناءً على إشارة القضاء.
في الضنّية، ادعى م. ع. هـ. لدى فصيلة قوى الأمن الداخلي أن ولده أ. م. ع. دخل محله لبيع المواد الغذائية وكان في حال الغضب الشديد، فشهر في وجهه مسدساً حربياً وهدّده بالقتل وأجبره على تسليمه مبلغ 12 ألف دولار وفرّ الى جهة مجهولة.
عملية «سرقة جماعية» سُجلت في بلدة بمهري القريبة من بيت الدين في قضاء الشوف، إذ دخل لصوص 7 منازل تعود الى كل من: الأب ب. أ. م.، وس. أ. م.، وأ. أ. ز.، وم. ي.، وش. أ. م.، وك. أ. م. وف. أ. م. استخدم اللصوص الخلع والكسر بآلات حادة وسرقوا معدات كهربائية مختلفة وبنادق صيد ومولّداً كهربائياً وقوارير غاز منزلية وألبسة مختلفة، وقدرت المسروقات بملايين الليرات.
سرق مجهولون من داخل ورشة تعود الى ف. م. في الجناح كابلات كهربائية ومعدّات مختلفة قدرت قيمتها بما يزيد على 10 آلاف دولار.
(الأخبار)