توقيف المشتبه في تورطهم في اشتباكات الغبيري


اتخذ أمس الجيش تدابير أمنيّة استثنائية، شملت مداهمات وإقامة حواجز ثابتة وظرفية، وتسيير دوريات مؤللة وراجلة، وأوقف إثر ذلك عدداً من المشتبه في تورطهم في الإشكال الأمني الذي حصل مساء أول من أمس في منطقة الغبيري، بالإضافة إلى توقيف 121 شخصاً من جنسيات مختلفة، بعضهم مطلوب للعدالة بموجب مذكّرات توقيف، والبعض الآخر للاشتباه في ارتكابه جرائم ومخالفات متعدّدة، تتعلق بالتجول داخل الأراضي اللبنانية من دون إقامات شرعية وحيازة أسلحة حربية والشجار وإطلاق النار، إضافة إلى قيادة سيارات ودراجات نارية من دون أوراق ثبوتية. وسلّم الجيش الموقوفين مع المضبوطات الى المراجع القضائية المختصة لإجراء اللازم.

سلب عاملين بقوة السلاح

دخل مجهولان، ينتحلان صفة أمنيّة، ورشة المواطن سليمان ر. الكائنة في محلة ضهر الصوان، وسلبا بقوة السلاح العاملين عامر ا. وأحمد ص. مبلغ 1200 دولار أميركي وعدّة صناعية بقيمة ألفي دولار أميركي وفرّا الى جهة مجهولة.

خلاف استخدمت فيه قذائف في بريتال

حصل خلاف في بلدة بريتال بين كل من محمد ا.، المطلوب بموجب مذكرات عدلية بجرائم سلب وسرقة وإطلاق نار، من جهة، وياسين ط. من جهة ثانية، تطور إلى إطلاق محمد النار من سلاح حربي باتجاه الأخير ليصيبه في بطنه. وقد نقل المصاب إلى المستشفى لتلقي العلاج. وبعد نحو نصف ساعة على إصابة ياسين، حصل تبادل لإطلاق النار من أسلحة حربية تخلله إطلاق قذائف صاروخية بين كل من عائلتي ا. وط. في بلدة بريتال.

سرقة قصر اللواء سامي الخطيب

ادّعى، أمام مخفر جب جنين، المواطن أحمد ط. (مواليد 1946) أن مجهولاً دخل قصر اللواء سامي الخطيب وسرق من داخله أواني خزفية وكريستالاً وبندقيتي صيد وبندقيتين حربيتين. وقد قدّرت قيمة المسروقات بنحو تسعة ملايين ليرة لبنانية.

ناطور مدرسة يتحرّش بقاصر

ادّعى شارل ش. (مواليد 1964) أمام فصيلة أنطلياس أن ناطور إحدى مدارس المنطقة حاول التحرّش بابنته القاصر س. (مواليد 1997) أثناء وجودها في المدرسة. وقد بدأت الفصيلة المذكورة التحقيقات لتوقيف الفاعل.

«قاتل» زاهر حيدر سلّم نفسه

صدر عن مديرية التوجيه في قيادة الجيش بيان جاء فيه أنه «على أثر مقتل المواطن زاهر حيدر في بلدة صريفا بتاريخ 19/3/2011، قامت مديرية المخابرات بسلسلة إجراءات أسفرت عن تسليم القاتل نفسه الى المديرية، ويدعى ح. ن.».
وقد سلّمه الجيش الى القضاء المختص لاستكمال التحقيق معه.

أحكام مختلفة بحقّ متهمين بالقتل والسرقة

أصدرت محكمة الجنايات في البقاع سلسلة أحكام بحق متهمين بالسرقة، وأنزلت بحقهم عقوبة الأشغال الشاقة التي تراوحت بين 3 و7 سنوات. كما أنزلت عقوبة الإعدام بحق متهمين بالتدخل في القتل عمداً ومحاولة سرقة وأسلحة.
وقد طلبت عقوبة الأشغال الشاقة مع غرامة 50 مليون ليرة بحق متهمين بالاتجار بالمخدرات وأنزلت عقوبة الأشغال الشاقة مدة 5 سنوات بحقّ مروّجي عملة مزوّرة.

توقيف 29 شخصاً بجرائم مختلفة

أعلنت المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي أنه «ضمن إطار مهماتها في مجال حفظ الأمن والنظام ومكافحة الجريمة بمختلف أنواعها، تمكنت قطعاتها الأمنية بتاريخ 21/03/2011 من توقيف 29 شخصاً لارتكابهم أفعالاً جرمية على كل الأراضي اللبنانية، بينهم 3 بجرائم مخدرات، 2 سرقة وشراء مسروق، 2 بجرائم انتحال صفة وشيك دون رصيد، 1 بجرم اشتراك بقتل فتاة، 4 بجرم اغتصاب، 6 قدح وذم وتهديد وضرب وإيذاء، و6 بجرائم طعن بسكين وإطلاق نار وحيازة مسدس خلّبي وبيع لحوم فاسدة ومخالفة أنظمة السير وفرار من الجيش، و5 مطلوبين للقضاء بموجب مذكرات وأحكام عدلية مختلفة.