قُتل 7 أشخاص وجُرح آخرون، ليل أمس، نتيجة انفجار مستودع وقود (مازوت) تابع لمحطة الوردية قرب جسر الفيات في محيط منطقة الأشرفية. هرعت إلى المكان دوريات قوى الأمن وسيارات الإطفاء والإسعاف، فنُقل 5 من القتلى إلى مستشفى «أوتيل ديو»، فيما نقل الآخران إلى مستشفى «رزق». أما الجرحى فنقلوا إلى عدد من مستشفيات المنطقة، منها مستشفى «الجعيتاوي».


وحتى منتصف الليل، وبعد حضور عدد من المسؤولين الأمنيين والقضائيين والسياسيين، لم تكن الأسباب التي أدّت إلى الانفجار قد اتضحت بعد، فيما رجّح البعض أن يكون السبب حصول احتكاك في أسلاك كهربائية تابعة للمحطة. هذا وقد حضرت قوة من الجيش اللبناني وعملت على قطع طريق جسر الفيات، وحاولت إبعاد المدنيين المحتشدين والإعلاميين الذين توافدوا إلى المكان بعدما شاع خبر حصول انفجار، وذلك بغية تسهيل وصول سيارات الدفاع المدني والصليب الأحمر إلى مكان الحادث. وذكرت «الوكالة الوطنية للإعلام» أن محطة المحروقات التي يعود المستودع إليها عائدة للمواطن جوزف أبو نصر، وأن هذا الأخير توفي بعد إصابته بجروح بالغة نتيجة الانفجار، وأن اثنين من الجرحى في حالة حرجة جداً. وبعد مضي ساعتين تقريباً على حصول الانفجار، أعلن الصليب الأحمر أنه تمكن من انتشال 3 جثت وإنقاذ 15 جريحاً.