قتيل في حادث سير بقاعاً


اقتحمت شاحنة صهريج مخصصة لنقل الإسمنت، يقودها محمد شحادة (سوري الجنسية)، عدداً من المحالّ قيد الإنشاء، عند السادسة والنصف من صباح امس، عند المدخل الغربي لبلدة جديتا البقاعية (أسامة القادري). وأدى الحادث الى مقتل شحادة، إثر انهيار جزء كبير من المحالّ على مقدمة الشاحنة. وهذه ليست المرة الأولى التي تتعرض فيها المحال والمنازل لاقتحام الشاحنات المنفلتة، جراء فقدان الفرامل، ونتيجة للمنحدرات القوية على طريق المريجات الدولية. وعزا مصدر أمني هذه الحوادث «الكارثية» الى عدم التزام الشاحنات بالأوزان المحددة، وإلى تحميلها اكثر من طاقتها.

إطلاق نار على دورية في طليا

تعرّضت دورية تابعة لمكتب مكافحة المخدرات في قوى الأمن الداخلي لإطلاق نار، أمس، أثناء ملاحقتها بعض المطلوبين بجرم الاتجار بالمخدرات في منطقة طليا ـــــ البقاع. وجاء في بيان صادر عن قيادة الجيش، أنه حصل لاحقاً إطلاق نار بين مسلحين في منطقة حور تعلا ـــــ بريتال على خلفية الإشكال المذكور، فتدخلت قوى الجيش المنتشرة في المنطقة، وعملت على إعادة الوضع الى طبيعته، كما نفّذت عمليات دهم واسعة لأماكن إطلاق النار، حيث أوقفت عدداً من مطلقي النار، كما ضبطت كمية من الأسلحة والذخائر الفردية والأعتدة العسكرية.

جرح مصريين في سطو مسلح

أصيب عاملان مصريان بجروح، أحدهما في حال الخطر، عندما هاجم لصوص بسطة لبيع الخضر والفواكه يعملان فيها في منطقة الزهراني (خالد الغربي). ووفقاً لمصادر أمنية فقد أقدم مسلحون ملثمون قرابة الثالثة من فجر أمس على السطو على البسطة التي يملكها اللبناني احمد حشيشو عند مدخل أوتوستراد عام النبطية، وكان بداخلها العاملان المصريان محمد فهمي يونس ومحمد حسنين. وقد عمد المسلحون الى إيقاظهما وتهديدهما بمسدسات حربية، وعندما حاولا المقاومة أطلق اللصوص النار عليهما، ما أدى الى اصابة يونس برصاصتين في ساقه اليمنى وحسنين بعدة رصاصات في انحاء مختلفة من جسمه وإصاباته خطرة، وتمكّن المهاجمون من سرقة مبلغ مليون ونصف مليون ليرة من صندوق البسطة بعد كسره.

بلاغ كاذب عن متفجرة داخل مصرف الإسكان

تلقّى أحد موظفي مصرف الإسكان في منطقة الدورة اتصالاً من مجهول، أمس، أخبره فيه عن وجود متفجرة في المصرف، فأبلغ على الأثر فصيلة الجديدة في قوى الأمن الداخلي، التي تواصلت بدورها مع مكتب الحوادث في الشرطة القضائية، وأرسلت خبراء عسكريين وكلاباً بوليسية عملت على تفتيش غرف المصرف بعد إخلائها، كما جرت معاينة بقية الطبقات التي توجد فيها مؤسسات خاصة، وبعدما انتهت عملية التفتيش، لم يعثر الخبراء على أي متفجرة أو جسم غريب. أُعلمت النيابة العامة بالأمر، فطلبت متابعة الموضوع في محاولة منها لمعرفة الرقم الذي استعمله المتصل، الذي لم يفصح عن اسمه، ليبنى على الشيء مقتضاه.

اختفاء مواطن وزوجته في جبيل

عُلم أن المواطن شارل غ. وزوجته مريم فقدا من بلدة الخاربة ـــــ قضاء جبيل في ظروف غامضة، لذلك بدأت القوى الأمنية التحقيقات اللازمة لمعرفة مصيرهما.

إذلال شاب مصري أمام العدلية

شوهد 3 رجال أمن يضربون مواطناً مصرياً على وجهه، ظهر أمس، أمام محطة الوقود الكائنة قبالة قصر العدل في بيروت. وبعد استفسار المارة عن سبب إذلال المذكور بهذه الطريقة، تبيّن أنه كان قد تدّخل لمصلحة مديره في المحطة الذي شتمه أحد الأشخاص من داخل سيارته، محاولاً الوقوف بينهما، وتزامن ذلك مع مرور رجال الأمن من هناك، الذين بدل أن يحلّوا المشكلة بين المعنيين راحوا يضربون العامل بقسوة على وجهه، كما أخذ أحد رجال الأمن يطلق السباب والشتائم للعامل، ويطلق تهديدات بأعلى صوته وهو واقف وسط الشارع.
(الأخبار)