قرار ظني في حق 3 موقوفين بتهريب أسلحة الى سوريا


اصدر قاضي التحقيق العسكري فادي صوان قراراّ ظنياً أمس، في حق ثلاثة موقوفين، هم اللبناني ا. م. والسوريان ب. ق. وع. ف. بجرم الاتجار بالاسلحة بين لبنان وسوريا، وأحالهم امام المحكمة العسكرية الدائمة للمحاكمة سندا الى المادة 72 أسلحة. واعتقل الثلاثة الشهر الماضي، في بيروت، بعدما باشروا عملهم في صيدا.

إرجاء المحاكمة في دعوى شمص على الدفاع المدني

أرجأ القاضي المنفرد الجزائي في بعبدا الدعوى المقامة من عائلة حسن نايف شمص على المدير العام السابق للدفاع المدني درويش حبيقة ومدير مركز الدفاع المدني في المريجة علي شري بسبب عدم حضور حبيقة كون تبليغه لم يرد إلى قلم المحكمة. وكان قد تقرر في جلسة سابقة ضم الدفوع الشكلية المقدمة من حبيقة إلى أساس الدعوى. وتقرر تعيين موعد الجلسة المقبلة في 19/12/2011 وستخصص لاستجواب حبيقة وشري.

توقيف 75 شخصاً لارتكابهم أفعالاً جرمية

أعلنت المديرية العامة لقوى الامن الداخلي، في بيان أمس، انه «ضمن إطار مهامها في مجال حفظ الأمن والنظام ومكافحة الجريمة بمختلف أنواعها، تمكنت قطعات قوى الأمن الداخلي بتاريخي 1 و2 /10/2011 من توقيف 75 شخصاً لارتكابهم أفعالاً جرمية على كافة الأراضي اللبنانية، بينهم: 19 بجرائم سرقة، 8 بجرم مخدرات، 3 بجرم سلب وسرقة بقوة السلاح ، 15 بجرائم ضرب وإيذاء وإطلاق نار وطعن بسكين، 4 بجرم ترويج عملة مزيفة، 4 بجرم قدح وذم وتهديد، 2 بجرم تزوير مستندات رسمية، 3 بجرم إقلاق راحة، 2 بجرم نصب واحتيال، 5 بجرائم: تحرش بقاصر، دعارة، رسالة تهديد بالقتل، شيك من دون رصيد، دخول البلاد خلسة، و10 مطلوبين للقضاء بموجب مذكرات وأحكام عدلية مختلفة.

الربعة يضرب عن الطعام

أعلن المهندس طارق الربعة، في بيان أمس، انه بدأ «اضراباً تحذيرياً» عن الطعام لمدة 48 ساعة، «احتجاجاً على عدم اخلاء سبيله، وعدم بت طلب وقف المحاكمة عنه، بعدما تقدم عبر وكيلته المحامية ندى الربعة، بطلب وقف المحاكمة عنه بتاريخ 15/9/2011. وقال الربعة إنه «يحاكم بتهمة ملفقة عمداً من غير دليل ومن غير اعتراف»، وحذر من انه سيعمد قريبا «الى الاضراب المفتوح عن الطعام حتى اخراجه من سجنه حياً او ميتاً، ولن يقبل استمرار محاكمته بتهمة ملفقة وملف مفبرك في ظل عدم وجود اعتراف لا عند الاستخبارات ولا عند قاضي التحقيق العسكري ولا امام المحكمة، اضافة الى عدم وجود اي دليل ضده امام المحكمة».

72 محامياً متدرجاً يقسمون اليمين

أقسم 72 محامياً متدرجاً، أمس، اليمين القانونية امام محكمة الاستئناف في بيروت برئاسة القاضي جان فهد، وعضوية المستشارين تانيا الدحداح ومايا ماجد، في قاعة محكمة التمييز الجزائية، في حضور نقيبة المحامين امل حداد واعضاء من مجلس النقابة وذوي المتدرجين. وألقى فهد كلمة بارك فيها للمحامين «الذين نعلّق عليهم الآمال في الدفاع عن الحرية والكرامة والديمقراطية الذي اشتهرت به نقابتكم». وألقى المسؤول عن المتدرجين في مجلس النقابة المحامي جورج نخلة كلمة طلب فيها من كل متدرج «أن يحترم كل كلمة وردت في هذا القسم طيلة حياته المهنية». ثم ألقت النقيبة حداد كلمة ذكّرت فيها بأن «المحاماة سلك وسلوك»، وشددت على «الاستقامة، خلقاً ونهجاً، وإلا فقدتم كل اعتبار وتأثير».

سلفة لإنجاز قصر العدل في طرابلس

تبلّغ نقيب المحامين في طرابلس بسام الداية من وزير المال محمد الصفدي أنه وقّع على سلفة خزينة بقيمة 27 مليار ليرة لبنانية «لإنجاز الأعمال في مبنى قصر العدل في طرابلس إنهاءً لمعاناة جسم العدالة من قضاة ومحامين وتسهيلاً للمواطنين للتقاضي في مبنى يحفظ بالحد الأدنى كرامة وعزة القضاة والمحامين والمواطنين، وبعدما أصبح ما يسمى قصر العدل الحالي في حالة تعرقل العدالة نظراً لقدمه ووضعية بنائه وضيق غرفه». وسيساهم صرف المبلغ في تسريع إنجاز قصر العدل كما سيساهم في تسلم نقابة المحامين خلال ثلاثة أشهر حداً أقصى المبنى المخصص لها.
كذلك تبلغ الداية من الصفدي أنه أعطى تعليماته للدوائر المختصة في الوزارة ليصار إلى استحداث ثلاثة صناديق لاستيفاء الرسوم المالية في بلدات القبيات وسير ودوما «تسهيلاً للمواطنين وتوفيراً لوقتهم وجهدهم».