نفوس زحلة بلا بيانات قيد فرديّة وعائليّة


توقفت دائرة النفوس في زحلة (نقولا أبو رجيلي)، مطلع هذا الأسبوع، عن تسليم بيانات قيد إفرادية وعائليّة. ويعود ذلك، بحسب عدد من طالبي هذه المستندات، إلى نفاد الدفاتر التي تحتوي على نماذج لهذه البيانات من الدائرة. وقد أبلغ الموظفون المراجعين، بعد رفضهم تسلّم الطلبات، أن عليهم الانتظار عدة أيام ريثما يجري تأمين هذه النماذج من مديرية الأحوال الشخصيّة في بيروت. وشهدت أروقة مكاتب دائرة النفوس في اليومين الماضيين حالة اكتظاظ لمواطنين عبّروا عن استيائهم، وشكوا من تأخير إنجاز معاملاتهم، لا سيما الراغبين في إجراء مباراة للدخول إلى وظائف الأسلاك العسكريّة، فضلاً عن العشرات من أرباب الأسر الفقيرة الذين تهافتوا للحصول على بيانات قيد عائليّة تمهيداً لتقديمها إلى وزارة الشؤون الاجتماعيّة، بغرض الإفادة من برنامج «استهداف الأسر التي تعيش تحت خط الفقر»، مع الإشارة إلى أن دائرة نفوس زحلة تعاني من نقص قي عدد الموظفين، إضافة إلى سوء حال السجلات الشخصيّة الورقيّة التي يشوبها الاهتراء والتمزّق، وهي تحتاج إلى إعادة نسخ من جديد، بعد أن تكررت الأخطاء في البيانات الشخصيّة للعديد من العائلات.

توقيف مطلوب وسلب سيارة وحرق أخرى بقاعاً

تمكنت وحدة من مفرزة استقصاء البقاع (رامح حمية) في قوى الأمن الداخلي من توقيف المدعو م. و. (26 عاماً) المطلوب بموجب 7 مذكرات توقيف غيابية وبحث وتحر، وذلك في بلدة الحلانية قضاء بعلبك. وقد أحيل الموقوف على فصيلة طليا لتنفيذ المذكرات بحقه واستكمال ملفه الجرمي. من جهة ثانية سلب مجهولون عمر موسى مبلغاً مالياً عند مفرق بلدة مجدلون البقاعية حيث اعترضوا سيارته المستأجرة وشهروا في وجهه سلاحاً حربياً، ثم فروا إلى جهة مجهولة. كذلك سرقت سيارة حمزة ح. من أمام منزله في مجدل عنجر، وهي من نوع مرسيدس. وبعد ساعات، عثر عليها محروقة وراء مدرسة الإمام الصدر في بلدة دورس ـــ بعلبك.

نقابة المحامين لتعيين رئيس لمجلس القضاء

عقد مجلس نقابة المحامين في بيروت اجتماعه الدوري برئاسة النقيب نهاد جبر وحضور الأعضاء. وبعد التداول في الأمور المدرجة على جدول الأعمال، أصدر المجلس بياناً استنكر فيه «استمرار مسلسل الجرائم البشعة التي ترتكب في حق المواطنين الآمنين». وكرر دعوته المسؤولين إلى القيام بواجباتهم في التصدي لهذه الظاهرة من خلال سرعة إلقاء القبض على الجناة. وتطرّق البيان إلى الاعتداءات التي طاولت بعض المحامين، وآخرها ما تعرض له مكتب المحامي سلمان بركات من حريق مفتعل، كذلك لفت إلى الاعتداء «المستنكر على المحامي ألبير الجميل من قبل أحد الأفراد الأمنيين المعنيين بحراسة قصر العدل أثناء قيامه بأداء واجبه الانتخابي»، مؤكداً أن «كل هذه الأعمال إنما تهدف إلى كسر هيبة العمل القضائي». وناشد السلطات الرسمية المسارعة إلى تعيين رئيس أصيل لمجلس القضاء الأعلى، كي يفعَّل هذا المجلس الذي يتحكم عمله في سير المرفق القضائي، والذي يؤثر كل شلل أو شغور فيه على مجمل عمله.

نقل المشتبه فيه بجريمة ساحل علما إلى قصر العدل

أنهت القوى الأمنية تحقيقاتها مع الموقوف فتحي س.، المشتبه فيه بقتل الشابة ميريام الأشقر في ساحل علما مطلع الأسبوع الحالي. وقد نُقل الموقوف إلى نظارة قصر العدل في بعبدا لاستئناف استجوابه أمام التحقيق بعد إحالة ملفّه على القضاء المختص. وكانت وسائل إعلامية قد أعلنت وجود مشتبه فيهم آخرين في الجريمة، لكن القوى الأمنية نفت ذلك، لافتة إلى أن معظم الدلائل واعتراف الموقوف يؤكدان أنه المتورّط الوحيد.

تدابير سير لمناسبة عاشوراء في النبطية

أعلنت شعبة العلاقات العامة في قوى الأمن الداخلي أن ذكرى عاشوراء هذا العام تصادف خلال الفترة الممتدة من 26/11/2011 لغاية 3/12/2011، وسيجري إحياء ذكرى ليالي عاشوراء الثماني الأول في النادي الحسيني في مدينة النبطية. ولهذه المناسبة، وحفاظاً على الأمن والنظام وتأمين حركة المرور خلال هذه الفترة، ستتخذ دوريات قوى الأمن الداخلي، اعتباراً من الساعة السادسة مساءً لغاية منتصف الليل من كل ليلة، تدابير السير الآتية: منع مرور ووقوف السيارات في محيط النادي الحسيني في مدينة النبطية.