أسمهان بعدسة عزة الحسن: بورتريه شاعري لـ «الأميرة» الجامحة

أسمهان بعدسة عزة الحسن: بورتريه شاعري لـ «الأميرة» الجامحة

تستضيف «دار النمر للفن والثقافة» عرضاً لفيلم «حضور أسمهان الذي لا يحتمل» (ساعة و11 دقيقة ــــ 2014). وثائقي المخرجة الفلسطينية عزة الحسن، يغوص في حياة المطربة السورية، بصورة لا تخلو من حميمية...

«سيترن بيروت»: أجساد تعانق الحروف

«سيترن بيروت»: أجساد تعانق الحروف

ثلاثة عروض يحتضنها «سيترن بيروت» هذا الشهر. اليوم، سنكون على موعد مع Origami Cosmos الذي يعيد فيه عمر راجح الاشتغال على مواد عرضه السابق «مئذنة»، خالقاً معاني جديدة لحادثة تدمير مئذنة الجامع الأموي...

 صباح فخري... زرياب حلب وحنجرتها الـذهبية

صباح فخري... زرياب حلب وحنجرتها الـذهبية

تدوين سير أعلام الفنّ العربي غير شائع في بلاد العرب، ما يجعل من أي مبادرة في هذا الصدد تلقى الثناء، لدورها في تكريم أصحاب هذه السير، وحفظ الذاكرة الفنيَّة من الاندثار، ووقايتها من مراجع مبتورة شائعة...

ربيع علم الدين: يا عالية... نخب بيروتك وصناديقك الدفينة

ربيع علم الدين: يا عالية... نخب بيروتك وصناديقك الدفينة

يحتاج قارئ «امرأة لا لزوم لها» (2014 ــ انتقلت أخيراً إلى العربية عن «نوفل» ـ ترجمة محمد علم الدين) للبناني الأميركي ربيع علم الدين (1959)، إلى كثير عناء حتَّى تغادر البطلة «عالية صالح» تفكيره، بعد...

سحر خليفة: لقد قلت الطيِّب والقبيح بالصراحة ذاتها!

سحر خليفة: لقد قلت الطيِّب والقبيح بالصراحة ذاتها!

تنتاب القارئ الحيرة، حين يقع على كتاب سيرة عربي. إذ إنَّ البوح من دون ضوابط، وتعرية الذات إلى الحدِّ الذي يكشف عن دواخل الكاتب، من دون «روتوش» ليس بأمر سهل في مجتمعات تطول فيها لوائح العيب والحرام....

محمود عبد الغني: تخبطات في سبيل الـ «أوسكار»

محمود عبد الغني: تخبطات في سبيل الـ «أوسكار»

تختلط الأفكار في رأس منير، بطل رواية «أوسكار» (منشورات المتوسط) للمغربي محمود عبد الغني، من دون أن تفرز أي ركيزة لفيلم يتوق للاشتغال عليه، فيرشحه بعد ذلك لنيل جائزة «أكاديمية فنون وعلوم الصور...

جهاد بزي: يوميات «محجبة» سابقة

جهاد بزي: يوميات «محجبة» سابقة

تكتب سلمى البالغة 26 سنة، يومياتها، على امتداد صفحات رواية «المحجبة» (نوفل) لجهاد بزي. غطاء الرأس لم يَسِم الشابة الجنوبية بوسوم الحجاب النمطية، أو يعقها عن اعتناق الإلحاد مذهباً وعن المتعة بجسدها...

محمد أبي سمرا  مقتفياً «نساء بلا أثر»

محمد أبي سمرا مقتفياً «نساء بلا أثر»

جالسة على كرسي هزّاز، تشرد ماريان في ماضيها، مسترجعة شذرات من حياتها. تمرّدها على الجذور الأرمنية التي تنحدر منها، وشغفها بالفن التشكيلي الذي امتهنت تدريسه في معهد الفنون الجميلة في الجامعة...

نخب في «مار مخايل»

بتمهّلٍ، كنت أقود سيّارتي على غير العادة، حين طردت فكرة تأجيل الاحتفال إلى المساء، وعقدت العزم على التوجّه وحيدةً إلى «مار مخايل». عزّزت نقنقة الدجاج في مطلع «ما شاورت حالي»، المبثوثة من مسجّل...

قراءة في كف عرسال بعد تحرير    «الجرود»

قراءة في كف عرسال بعد تحرير «الجرود»

مع تحرير «المقاومة الإسلامية» أجزاءً من جرود عرسال، من براثن «جبهة النصرة»، ارتفعت مرآة ضخمة في عرسال لا يكاد يخطئها أيّ زائر للبلدة المصابة بلعنة الجغرافيا ولعنة الإهمال الحكومي ولعنة الشيطنة في...