ميدان سباق الخيل: مئة عام من العزلة!

يطفئ إيهاب سيجارته: «شغلتين ما قدرت إتركن: الدخان والسبق». أفراد عائلة الرجل الخمسيني اعتادوا غيابه نهار الأحد قبل أن يعود إليهم بصوت مبحوح. يقول: «بالميدان ما في شي أسرع من الأحصنة إلا دقّات قلوبنا...

مقاهي بيروت القديمة: العزّ للعجمي... والمعسَّل شنق حالو!

مقاهي بيروت القديمة: العزّ للعجمي... والمعسَّل شنق حالو!

كأن الزمن قد توقف خارج أبواب المقاهي البيروتية القديمة. من زارها قبل عشرات السنوات لن يلحظ تغييراً. قد لا يلحظ تغييراً، أيضاً، إذا ما زارها بعد عشرات السنوات. هذا إذا افترضنا استثناءها من «زحف...

«سوق العِتَق»: ذاكرة العالم في البسطا

«سوق العِتَق»: ذاكرة العالم في البسطا

يحدّق العجوز ملياً في الصندوق الخشبي القديم المعروض في الواجهة، فيسارع صاحب المحل نحوه: «تفضّل يا عم». الرجل المتكئ على عصا لا يردّ، ويتابع التحديق، فيكرّر التاجر دعوته بصوت أعلى. يلتفت الرجل أخيراً...

«متحف عين المريسة»:  إبراهيم نجم يجمع كنوز البحر

«متحف عين المريسة»: إبراهيم نجم يجمع كنوز البحر

«ما فيك تكون إبن عين المريسة عن حق وحقيق إذا ما بتحب البحر»، يقولها إبراهيم نجم بلهجته البيروتية، مختصراً العلاقة المميزة التي تجمع البحر بجيرانه من أبناء هذه المنطقة. «من عمر السنتين منعلّم ولادنا...

معرض الطوابع الدائم: «تاريخ العالم» في بلدة تول

معرض الطوابع الدائم: «تاريخ العالم» في بلدة تول

الطوابع البريدية، لكثيرين، مجرد قصاصات ورق تُلصق فوق... ورق. لكنها، بالنسبة الى خليل برجاوي وغيره من هواة جمعها، شغف لا نهاية له. فـ«جمع الطوابع أكثر من هواية. الطوابع وثائق رسمية تصدر عن الدولة،...

«أوتيلات» عاليه: حنين إلى أيام العزّ

«أوتيلات» عاليه: حنين إلى أيام العزّ

عند مدخل «أوتيل صبح»، تستقبلك صورة قديمة بالأبيض والأسود لزوار الفندق في ثلاثينيات القرن الماضي. يشير مالك الفندق عزت صبح إلى طفل صغير في الصورة: «هيدا أنا. من وقت ما وعيت عالدنيا وأنا بالأوتيل......

منطقة عاليه «ولاّدة» الزجّالين: في بدادون لا صوت يعلو فوق الـ«أوف»

منطقة عاليه «ولاّدة» الزجّالين: في بدادون لا صوت يعلو فوق الـ«أوف»

للزجل، في بدادون، مكانة غالية في قلوب أهلها. في منازلهم ومحالّهم وصالون كنيستهم، أو تحت أشجار الجنارك التي تشتهر بها، تصدح من دون انقطاع أبيات حفظوها تعود لكبار الزجّالين، وأخرى جاءت وليدة الارتجال...

«دبوس»: محلات العطارة أفسدها الدهر!

«دبوس»: محلات العطارة أفسدها الدهر!

في محالّ «دبّوس»، في منطقة برج أبي حيدر البيروتية، يُخيّل إليك أن هنا حلولاً لكل مشاكل الحياة، من علاج الصلع وتساقط الشعر والضعف الجنسي إلى القضاء على الجرذان والفئران ومكافحة النمل والصراصير، وصولاً...

متحف بسوس: شاهد على الحرير

متحف بسوس: شاهد على الحرير

يروي جورج عسيلي، مالك المتحف والخبير في مجال الحرير، أنه حين قرر شراء خان الحرير في بسوس المقفل منذ عام 1945، كان هدفه ترميمه وجعله منزلاً سكنياً للعائلة. غير أن شغفه بعالم الحرير وتأثره بعد زيارته...

معابر الشريط الحدودي: ادخلوها بسلام آمنين

معابر الشريط الحدودي: ادخلوها بسلام آمنين

يوم كان الجنوب سجيناً، بعدما حكم عليه بالاحتلال 22 سنة بتهمة المقاومة، كانت المعابر المشتركة بين القوات الإسرائيلية والعملاء تشكل بوابة هذا السجن وبداية حدوده. معابر عايش فيها الجنوبيون كل أنواع...