«بعد فراق قصير.. التأم شمل فرانسيس مكدورماند وتمثال الأوسكار حيث احتفلا بتناول شطيرة برجر مزدوجة بالجبن من إن آند أوت». هذا ما صرّح به سايمون هولز، وكيل أعمال المثلة الأميركية، في بيان مشيراً إلى إحدى مطاعم للوجبات السريعة.


كانت مكدورماند الفائزة بجائزة أوسكار «أفضل ممثلة» عن دورها في فيلم Three Billboards Outside Ebbing, Missouri، أوّل من أمس قد اكتشفت اختفاء تمثال الأوسكار بعدما وضعته على المنضدة خلال الاحتفال الذي أقيم في هوليوود بعد انتهاء توزيع الجوائز. ونقلت وكالة «رويترز» عن شرطة لوس أنجليس قولها، أمس الاثنين إنّها ألقت القبض على تيري برايانت (47 عاماً) ووجهت له تهمة السرقة من الدرجة الأولى، كما اشترطت كفالة قدرها 20 ألف دولار أميركي لإطلاق سراحه، قبل أن تسترد التمثال وتعيده لمكدورماند.
وكان برايانت قد بثّ فيديو له وهو يرتدي بدلة ممسكاً بتمثال الأوسكار ويقول لضيوفه إنه الفائز، من دون أن يتضح بأي صفة حضر الاحتفال على الرغم من أنّ الشرطة قالت إنّه كان يحمل تذكرة.