أعلن منتجو سلسلة أفلام جيمس بوند، أمس الخميس أنّ الشريط المقبل المتمحور حول العميل 007 سيكون من إخراج الأميركي كاري جوجي فوكوناغا (41 عاماً)، الذي أخرج الموسم الأوّل من المسلسل الشهير True Detective (عام 2014)، بالإضافة إلى توقيعه أخيراً المسلسل الكوميدي Maniac (المجنون ــ من بطولة إيما ستون وجونا هيل) الذي تبدأ اليوم شبكة «نتفليكس» عرضه. هكذا، يحلّ فوكوناغا مكان السينمائي البريطاني داني بويل الذي انسحب، الشهر الماضي من الفيلم الذي لا يحمل اسماً نهائياً بعد، بسبب «اختلافات إبداعية».

يبدأ تصوير الفيلم الخامس والعشرين من السلسلة في استوديات «باينوود» في بريطانيا في آذار (مارس) 2019، فيما يوم 14 شباط (فبراير) 2020 موعداً لطرحه في السينمات العالمية.
عن مخرجهما الجديد، قال المنتجان مايكل جي. ويلسون وباربرا بروكولي إنّ «تنوّعه وقدرته على الابتكار يجعلان منه اختياراً ممتازاً لمغامرتنا المقبلة مع جيمس بوند».
علماً بأنّ البريطاني دانيال كريغ سيعود لتجسيد شخصية بوند للمرّة الخامسة، فيما يتوقّع أن تكون المرة الأخيرة له في دور العميل السرّي الذي ابتكره المؤلف إيان فلامينغ في عام 1953.
يذكر أنّ سلسلة أفلام بوند إحدى أكثر السلاسل نجاحاً في العالم، إذ حقق فيلم «سبكتر» الذي أخرجه سام منديز وعرض في 2015 إيرادات بلغت 880 مليون دولار أميركي في شباك التذاكر العالمي، بعدما كانت أرباح «سكايفول» (2012 ــ إخراج منديز أيضاً) قد تجاوزت المليار دولار، وفق ما ذكرت وكالة «رويترز».